قمة مصرية بحرينية إماراتية في أبوظبي حول قضايا المنطقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mAxb21

زيارة السيسي تأتي بعد هجمات الحوثيين الأخيرة على أبوظبي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 26-01-2022 الساعة 12:51

وقت التحديث:

الأربعاء، 26-01-2022 الساعة 20:35
- متى وصل السيسي إلى أبوظبي؟

اليوم الأربعاء.

- ما سبب زيارة السيسي للإمارات؟

لبحث تعزيز الأمن العربي.

شهدت العاصمة الإماراتية أبوظبي، اليوم الأربعاء، قمة رباعية بمشاركة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وملك البحرين حمد بن عيسى آل خلفيفة وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان وحاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم.

وأفادت الرئاسة المصرية، في بيان لها، بأنه "تم التباحث بشأن تطورات القضايا الإقليمية، وسبل تعزيز التنسيق والتعاون في مواجهة التحديات الراهنة التي تواجه المنطقة"، دون تفاصيل بشأن طبيعة التحديات أو نتائج المباحثات الرباعية.

وأمس الثلاثاء، وصل ملك البحرين إلى أبوظبي، وتلاه بيوم وصول السيسي، وكان في استقبالهما بمطار أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، في زيارتين غير معلنتي المدة.

وبحث السيسي وولي عهد أبوظبي "التشاور إزاء مستجدات الأزمات في ليبيا واليمن؛ حيث تم التوافق على أن مسارات الحلول السياسية هي الأساس لحل تلك القضايا".

من جانبه أكد بن زايد "تطابق موقف بلاده مع الجهود المصرية لتسوية مختلف النزاعات في المنطقة"، مؤكداً أن "مصر ستظل دائماً الشريك المحوري للإمارات بالمنطقة".

بدوره جدد السيسي "تضامن مصر ،حكومة وشعباً، مع الإمارات جراء الحادث الإرهابي الأخير الذي أسفر عن وفاة وإصابة عدد من المدنيين"، في إشارة لاستهداف الحوثيين مناطق بالإمارات وسط إدانات عربية ودولية واسعة.

وبحسب "وام"، أشاد ولي عهد أبو ظبي "بوقوف مصر تجاه الاعتداءات الحوثية على المواقع والمنشآت المدنية في الإمارات".

وأضاف أن "المنطقة تشهد تطورات متسارعة وتحديات مختلفة تتطلب منا جميعاً تعزيز التعاون والتشاور للحفاظ على أمنها واستقرارها".

وصباح اليوم قالت الرئاسة المصرية إن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيزور الإمارات العربية المتحدة، لبحث جهود حماية الأمن العربي.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، إن زيارة السيسي إلى الإمارات تأتي في إطار خصوصية العلاقات بين البلدين، وما يجمعهما من روابط أخوية تاريخية وعلاقات تعاون وتنسيق متبادل على جميع الأصعدة.

وأضاف "راضي" أنه من المنتظر أن يبحث السيسي مع ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل ثاني، العلاقات الثنائية الوثيقة والممتدة بين مصر والإمارات.

وسيبحث الجانبان التشاور والتنسيق حول التطورات الأخيرة للقضايا الإقليمية، في ضوء ما تقتضيه المرحلة الراهنة من تضافر الجهود من أجل حماية الأمن القومي العربي والتصدي لمحاولات زعزعة استقرار وأمن الدول العربية.

وتأتي زيارة السيسي المفاجئة للإمارات في ظل التصعيد الذي بدأه الحوثيون اليمنيون ضد الإمارات، خلال الأيام الماضية، والذي أذكى التوترات وأصبح يهدد الوضعين الأمني والاقتصادي للإمارات.

وهدد الحوثيون، الاثنين الماضي، بشن مزيد من الهجمات على أهداف إماراتية حيوية، وذلك بعد استهدافهم العاصمة أبوظبي، بعد أسبوع من هجوم مماثل أوقع 3 قتلى و6 مصابين.

ومساء الثلاثاء، هددت مليشيا الحوثي اليمنية باستهداف معرض "إكسبو 2020" المقام في إمارة دبي الإماراتية، وذلك بعد يوم واحد من قصف تعرضت له قاعدة الظفرة الجوية في العاصمة أبوظبي.

وأكدت الإمارات حقها في الدفاع عن نفسها، وتوعدت بالرد على الهجمات الحوثية وفق ما يقره القانون الدولي.