10 فتاوى إماراتية تخص مصابي "كورونا".. تعرّف عليها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Mb7Q9Q

إصابات كورونا في الإمارات بلغت 21 ألفاً و831 حالة حتى الآن

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 15-05-2020 الساعة 18:05

- هل يفسد التنفس الاصطناعي الصوم؟

لا، في حال خلا من مواد تبلغ الحلق.

- هل يجوز تأخير الصلاة بسبب المسكنات؟

لا حرج، لكن يجب قضاؤها.

أصدر مركز الإفتاء الرسمي التابع للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الإمارات، الجمعة، 10 فتاوى رسمية رداً على أسئلة واستفسارات لمرضى مصابين بفيروس كورونا المستجد.

وذكر المركز أن أغلب الأسئلة التي وردته تركزت حول أمور تخص الصيام وأداء الصلاة خلال شهر رمضان، وكذلك حول إخراج زكاة الفطر.

وجاء في الفتوى الأولى: "لا يجوز للمريض قصر الصلاة؛ لكون القصر خاصاً بالسفر"، والفتوى الثانية أن "التنفس الاصطناعي لا يفسد الصوم إذا خلا من مواد تبلغ الحلق".

وبحسب المركز فإن الفتوى الثالثة تفيد بأن "سحب الدم من الصائم للفحوص لا يؤثر في صحة صومه"، والفتوى الرابعة تفيد بأن "زكاة الفطر واجبة على من يقدر عليها، وغير مرتبطة بالصيام".

أما الفتوى الخامسة فأفادت بأن "المسحة الطبية لفحص فيروس كورونا لا تؤثر في صحة الصوم"، وجاء في الفتوى السادسة أنه "يمكن أداء الصلاة حسب القدرة، والأحوط إعادتها بعد الشفاء".

وجاء في الفتوى السابعة أن "من واظب على عمل صالح وتوقف عنه لشيء خارج عن إرادته فله أجره"، أما الفتوى الثامنة فأفادت بأن "ذكر الله أجره كبير ولا يحتاج إلى طهارة ولا إلى هيئة معينة".

وبينت الفتوى التاسعة أن "لا حرج في تأخير الصلاة بسبب المسكنات، لكن يجب قضاؤها"، والفتوى العاشرة الأخيرة أوضحت أن "على مصابي كوفيد-19 المفطرين قضاء أيامهم بعد التعافي".

وفي آخر حصيلة رسمية أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، الجمعة، 747 إصابة جديدة بالفيروس التاجي، وهو ما يرفع حصيلة المصابين في البلاد إلى 21 ألفاً و831 حالة.

وأشارت الوزارة إلى شفاء 398 حالة جديدة لمصابين بـ"كورونا" وتعافيهم التام من أعراض المرض، ليصبح مجموع حالات التعافي 7328 حالة.

بموازاة ذلك ارتفع عدد الوفيات في الإمارات من جراء كورونا إلى 210 حالات بعد تسجيل حالتي وفاة لمصابين من جنسيات مختلفة.

مكة المكرمة