هددت بمعاقبة المخالفين.. البحرين تحدد أسعار كمامات الوجه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZYNzNb

تشهد الكمامات طلباً كبيراً بسبب انتشار كورونا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 02-04-2020 الساعة 21:22

أصدر زايد بن راشد الزياني، وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحريني، قراراً بتحديد أسعار بيع كمامات الوجه الطبية؛ وذلك لتفادي التلاعب في أسعارها خلال هذه الفترة الاستثنائية، وضمان توافرها للجميع نظراً للطلب المتزايد عليها.

وبحسب ما أوردت وكالة الأنباء البحرينية فقد "حدد القرار سعر بيع الكمامات من نوع (SURGICAL FACE) بمبلغ 140 فلساً كسعر بيع للمستهلك بحد أقصى، وذلك للقطعة الواحدة".

وأضافت أنه تم تحديد سعر "الكمامات من نوع (N95 FACE) بمبلغ دينار و400 فلس كسعر بيع للمستهلك بحد أقصى، وذلك للقطعة الواحدة".

وأشارت إلى أن تحديد الأسعار يسري مدة ثلاثة أشهر من تاريخ العمل بأحكام هذا القرار.

وجاء في القرار أيضاً أنه "لا يجوز تصدير كافة أنواع كمامات الوجه الطبية، إلا بإذن من وزارة الصناعة والتجارة والسياحة، وذلك لمدة ثلاثة أشهر".

ونص القرار على أنه "مع عدم الإخلال بأي عقوبة أشد منصوص عليها في أي قانون آخر، يُعاقب كل من يخالف أحكام هذا القرار بالعقوبات المنصوص عليها في القانون رقم (35) لسنة 2012 بشأن حماية المستهلك".

جدير بالذكر أن هذه الخطوة تأتي في ظل تفشي وباء كورونا المستجد في معظم أنحاء العالم، وشهدت البحرين إصابات به أيضاً.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في البحرين 635 إصابة، في حين سُجلت 4 حالات وفاة فقط.

وزاد انتشار فيروس كورونا بدول الخليج مع توسُّع انتشاره في إيران، بسبب وقوعها بالضفة المقابلة للخليج العربي ووجود حركة تنقُّل واسعة معها.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، ومن ضمنها صلوات الجمعة والجماعة.

مكة المكرمة