نيابة الكويت تتهم عدداً من المشاهير بـ"غسل أموال"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/JpB9mm

أُفرج عن 5 من المتهمين

Linkedin
whatsapp
الخميس، 10-09-2020 الساعة 12:12
- هل توجد أدلة على تورط بعض مشاهير "السوشيال ميديا" بغسل الأموال؟

التحقيقات كشفت عن وجود أدلة دامغة وثابتة على بعض المتهمين.

- هل انتهى التحقيق مع الدفعة الأولى من المتهمين بغسل الأموال؟

 من المتوقع استدعاؤهم للتحقيق مرة أخرى لمواجهتهم بأقوال الشركات المتعاقدة معهم.

ذكرت مصادر رفيعة، يوم الخميس، أن دفعة أولى مما يعرف بـ "مشاهير السوشيال ميديا" المتهمين بغسل الأموال في الكويت أسندت إليهم التهم رسمياً من طرف النيابة العامة. 

وأوضحت صحيفة "القبس" المحلية، نقلاً عن المصادر، قولهم إن الاتهام أسند إلى هذه الدفعة بعدما كشفت التحقيقات عن حركة المبالغ المغسولة والجدول الزمني الذي مرت به، مؤكدة أن تهم غسل الأموال الموجهة لبعض مشاهير الدفعة الأولى استندت إلى تحريات أجرتها أجهزة الدولة، واستكملتها النيابة بتحقيقات دقيقة في القضية.

ولفتت المصادر إلى أن التحقيقات كشفت عن وجود أدلة دامغة وثابتة على بعض متهمي الدفعة الأولى تؤكد تورطهم في جرائم غسل أموال منظمة، كاشفة أن تواريخ الأموال المغسولة التي بينتها التحقيقات، بدأت في 21 مايو 2018، وانتهت في ديسمبر 2019.

وبينت المصادر أن التحقيقات ستستمر مع بعض المتهمين، وأنه من المتوقع استدعاؤهم للتحقيق مرة أخرى لمواجهتهم بأقوال الشركات المتعاقدة معهم، في إطار استكمال التحقيق بالقضية.

وأوضحت الصحيفة أن النيابة العامة ستباشر تحقيقاتها مع دفعة جديدة، الخميس، وهم من الدفعة الثانية من المشاهير المتهمين بتضخم الأرصدة وغسل الأموال، على أن يبدأ التحقيق ويستمر حتى ساعة متأخرة من الليل كما حدث مع من سبقوهم من دفعة المشاهير الـ8.

ويوم الأحد الماضي، أفرجت النيابة العامة في الكويت عن 5 من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي و"الفاشينيستات"، المتهمين بتضخم أرصدتهم وغسل الأموال، بكفالات مالية تقدَّر بما بين 2000 دينار و20 ألف دينار (6500- 65000 دولار).

ونقلت الصحيفة عن مصادرها قولها إنه تم إخلاء سبيل المشاهير بعد أن وُجِّهت إليهم تهمة غسل الأموال، والإعلان عن منتجات بغير إذن من الجهات المختصة.

وخلال الأشهر الماضية جرى التحفظ على أموال المتورطين بقضية "غسل الأموال"، إضافة إلى قرارات بمنع السفر، ضمن حملة مكافحة فساد موسعة تقودها السلطات.

وفي 5 يوليو الماضي، أمر أمير دولة الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بالحزم في مكافحة الفساد بأشكاله كافة، وتطبيق القانون بالعدل والمساواة.

مكة المكرمة