نيابة السعودية تعلن التحقيق بمقتل مدرس مصري على يد طالبه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YV3RVm

أقر الجاني بمسؤوليته عن الحادث

Linkedin
whatsapp
الخميس، 31-12-2020 الساعة 13:04

كم يبلغ عمر المتهم في الجريمة؟

14 عاماً.

كيف تعرَّض المتهم لأستاذه؟

أطلق عليه النار.

قالت النيابة العامة السعودية، إنها بدأت التحقيق في قضية مقتل المعلم المصري، هاني عبد التواب، الذي قضى مؤخراً في الرياض على يد أحد طلابه، مشيرة إلى أن المشتبه فيه أقر بجرمه.

وأوضح مصدر مسؤول بالنيابة العامة، في بيان صدر الأربعاء، أن النيابة "باشرت إجراءات التحقيق في حادث إطلاق نار بإحدى المحافظات التابعة لمنطقة الرياض، نجم عنه وفاة مقيم مصري الجنسية يبلغ من العمر 35 عاماً".

م

وأضاف المصدر: إن "الجاني حدَثٌ يبلغ من العمر 14 عاماً، وجرى استجوابه وفقاً للقواعد والضمانات المنصوص عليها في نظام الإجراءات الجزائية ونظام الأحداث".

وأردف: "قد أقر الجاني بمسؤوليته عن الحادثة، ويجري العمل حالياً على استكمال عدد من إجراءات التحقيق وفق الطرق النظامية تمهيداً لإحالة القضية إلى المحكمة المختصة".

ولقي عبد التواب، مدرس لغة إنجليزية في المرحلة الإعدادية، حتفه داخل أروقة العناية المركزة، بمستشفى في مدينة الرياض، إثر إصابته بطلق ناري من أحد طلابه، الأسبوع الماضي.

ونقلت صحيفة "الوطن" المصرية عن صديق المدرس الراحل، أحمد محمود، أن الحادث بدأ بمشادة بين عبد التواب وأحد طلابه، داخل الفصل، لينتظره الأخير برفقة شقيقه الأكبر (16 عاماً)، ويطلق عليه النار، وبعدها نقلاه إلى مستشفى السليل التابعة لمدينة الرياض، وفرّا هاربَين.

وسبق أن قالت وزارة القوى العاملة في مصر، إن القتيل من محافظة الفيوم، وهو حاصل على ليسانس الآداب والتربية شعبة اللغة الإنجليزية، وكان يعمل معلماً بمدارس "دليل التعلم الأهلية" في مدينة السليل التابعة لمنطقة الرياض، وله زوجة وطفلان.

وأكدت وزارة الخارجية المصرية أنها تواصل متابعة سير التحقيقات بالسعودية في قضية مقتل عبد التواب، مضيفةً: إن "القنصلية العامة المصرية بالرياض مستمرة في التواصل والتنسيق مع السلطات السعودية المعنيَّة؛ لسرعة إنهاء الإجراءات كافةً اللازمة لنقل جثمان المواطن المصري إلى أرض الوطن في أسرع وقت ممكن".

مكة المكرمة