محكمة كويتية تخلي سبيل متهمة بقضية "ضيافة الداخلية"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1kQabk

الحكم رافقه منع سفر

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 18-12-2020 الساعة 16:06
- ما قيمة الكفالة المالية التي فرضتها المحكمة؟

33 ألف دولار.

- متى بدأت حملة مكافحة الفساد في الكويت؟

يوليو 2020.

قضت محكمة الاستئناف الكويتية بإخلاء سبيل سيدة أعمال و3 آخرين بقضية الاختلاسات الأشهر بالبلاد، والمعروفة إعلامياً "بضيافة الداخلية"، بكفالة مالية مع منعهم من السفر.

وشمل حكم الإخلاء سيدة الأعمال المهندسة غصون الخالد، وثلاثة آخرين، بكفالة مالية بقيمة 10 آلاف دينار (33 ألف دولار) مع منعهم من السفر وإحالة القضية إلى إدارة الخبراء.

وكانت محكمة الجنايات أصدرت، في الـ16 من أغسطس الماضي، حكمها في القضية ضد 24 متهماً، بينهم شخصيات بارزة، "بعد أن وجهت إليهم تهماً تتعلق بالتزوير والإهمال الجسيم، والاستيلاء على المال العام، وغسل الأموال، وتفاوتت الأحكام الصادرة بشأن المتهمين بين البراءة والسجن بين 30 عاماً وعامين، وعزل متهمين من الوظائف العامة، فضلاً عن إلزامهم برد المبالغ المختلسة التي تبلغ مئات الملايين، وتغريمهم ضعفها".

يذكر أن قضية "ضيافة الداخلية" أثيرت منذ أكثر من عامين بعد فتح لجنة الميزانيات في البرلمان ملف بند الضيافة في الداخلية، وإثر تهديد اللجنة وعدد من النواب بالتصعيد إذا لم تتخذ إجراءات فورية تجاه ما ورد في تقرير اللجنة.

يشار إلى أن السلطات الكويتية تعهدت باستمرار العمل في مكافحة الفساد "واجتثاثه"، منذ يوليو الماضي؛ امتثالاً لتعليمات أمير البلاد الراحل بالحزم في مكافحة الفساد بأشكاله كافة.

مكة المكرمة