مجلس الشورى العُماني يطالب بتغيير أوقات الإغلاق في رمضان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jYJ2Xv

شددت اللجنة على ضرورة التعاون المجتمعي لمواجهة كورونا

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 07-04-2021 الساعة 15:23

ما أسباب مطالب الشورى اللجنة بتغيير مواعيد الإغلاق؟

أن الإغلاق خلال رمضان يشكل تأثيراً على نمط الحياة الاقتصادية والاجتماعية.

ما هي دعوات مجلس الشورى لسكان السلطنة؟

الالتزام بالإجراءات الاحترازية وعدم التجمع.

طالبت اللجنة الصحية والبيئية في مجلس الشورى العُماني اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا، بإعادة إمكانية تغيير مواعيد الإغلاق في شهر رمضان المبارك للأنشطة التجاريّة ومنع الحركة للأفراد والمركبات.

وقالت اللجنة خلال اجتماعها، اليوم الأربعاء: إن "الإغلاق خلال رمضان يشكل تأثيراً على نمط الحياة الاقتصادية والاجتماعية والصحية خلال الشهر، بحيث تبدأ من الساعة الحادية عشرة مساءً إلى الساعة الرابعة صباحاً".

وشددت اللجنة على ضرورة التعاون المجتمعي مع مختلف الجهود الوطنية المبذولة في التصدي لجائحة كورونا، وأهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية ومنع التجمعات.

وأشادت اللجنة بالجهود المبذولة من قبل القائمين على القطاع الصحي، والقرارات الصادرة من قبل اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا، من أجل احتواء تأثيرات هذه الجائحة، والتخفيف من تأثيرها على الفرد والمجتمع.

وناقشت اللجنة خلال اجتماعها مسودة مقترح قانون حقوق وسلامة المرضى، واستعراض محور الاستثمار البيئي في قانون حماية البيئة ومكافحة التلوث المقترح من اللجنة الاجتماعية بمجلس الدولة، خاصة فيما يتعلق بتعزيز الاستثمار البيئي ومكافحة أنواع التلوث كافة.

كما استعرضت اللجنة الرغبة المبداة حول تغيير الموقع المقترح لمشروع مستشفى الفلاح، وذلك من خلال استضافة مقدم الرغبة للاستماع إلى وجهة نظره وآرائه حول موضوع الرغبة.

يشار إلى أن اللجنة العليا للتعامل مع جائحة كورونا في عُمان قررت تمديد إغلاق جميع الأنشطة التجارية حتى بداية شهر رمضان، مع فرض حظر جزئي في عموم البلاد طوال الشهر الكريم.

كما قررت اللجنة تمديد إغلاق كل الأنشطة التجارية بدءاً من الخميس المقبل 8 أبريل حتى أول أيام شهر رمضان، مع السماح للأفراد والمركبات بالحركة ما بين الثامنة مساء والخامسة صباحاً في نفس الفترة.

وبلغ مجموع الإصابات في عمان منذ ظهور الوباء 166.685 حالة، فيما بلغ مجموع المتعافين 149.049 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 1735 حالة.

مكة المكرمة