كيف بدا مسؤول إيراني بارز قبل تأكد إصابته بـ"كورونا"؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x8xpj7

الرئيس الإيراني تعهد بالسيطرة على الأمور

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 25-02-2020 الساعة 20:55

تداول نشطاء عبر منصات التواصل الاجتماعي لقطات ظهر خلالها مساعد وزير الصحة الإيراني في مداخلة تلفزيونية ومؤتمر صحفي، وهو في حالة إنهاك شديدة، قبل تأكد إصابته بفيروس "كورونا الجديد"، المعروف بـ"كوفيد 19".

وظهر مساعد وزير الصحة الإيراني، أيرج حريرجي، في لقاء مع التلفزيون المحلي، وأعراض الإصابة بـ"كورونا" واضحة عليه؛ إذ جرت المقابلة قبل التأكد وإعلان إصابته رسمياً.

وكان ذات المسؤول قد شارك، أمس الاثنين، في المؤتمر الصحفي للمتحدث باسم الحكومة ويظهر كذلك وهو مرهق ويمسح العرق الناتج عن ارتفاع الحرارة. 

وقال خلال المؤتمر الصحفي: إن "80% من المصابين بفيروس كورونا تعافوا من خلال البقاء في منازلهم، وشرب السوائل، وتناول فيتامين سي".

وكان مستشار وزير الصحة الإيراني، محمد وهاب زاده، قد أعلن إصابة مساعد وزير الصحة بفيروس كورونا، وذلك بعد عمله على مكافحة تفشي المرض في المدن الإيرانية خلال الأيام الماضية.

في سياق متصل، كشف النائب الإيراني الإصلاحي البارز، محمود صادقي، عن إصابته بفيروس "كورونا" بعد إيجابية الفحوصات الطبية التي أجراها، فيما وجه رسالة لرئيس السلطة القضائية، إبراهيم رئيسي، حول مدى خطورة انتشار الفيروس في البلاد.

وقال صادقي، الذي استبعده النظام الإيراني لخوض الانتخابات البرلمانية هذا العام، عبر موقع تويتر: إن "نتائج اختبار خضوعي للفحوصات الخاصة بكورونا إيجابية. وإنني أوجه رسالة في هذه الظروف التي ربما لا أملك فيها الكثير لبقاء حياتي في الدنيا".

وأضاف صادقي مخاطباً رئيس السلطة القضائية الإيراني، إبراهيم رئيسي: "سيد رئيسي.. إن أسر السجناء الأمنيين والسياسيين يطالبون بالإفراج عن أبنائهم؛ لكيلا يتفشى الفيروس للسجناء وحتى يكونوا بجانب أسرهم في ظل هذا الوباء".

بدوره قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، تعليقاً على انتشار فيروس "كورونا" في البلاد، إن الأوضاع ستعود إلى حالتها الطبيعية بحلول السبت المقبل.

وأكد روحاني، خلال اجتماع مع اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس "كورونا"، أنه "تقرر إيقاف الرحلات السنوية لقوات الباسيج إلى مناطق الحرب العراقية الإيرانية، إضافة إلى تجنب الاعتكاف في المساجد".

ودعا إلى تجنب التجمعات غير الضرورية، "بما في ذلك في العتبات المقدسة"، للتقليل من خطر انتقال فيروس "كورونا" الجديد.

وأضاف أن الأوضاع في البلاد "ستعود إلى حالتها الطبيعية بحلول السبت المقبل، إلا في حال أعلنت اللجنة الوطنية لمكافحة "كورونا" عن حالات خاصة تستلزم قرارات جديدة"، لافتاً إلى أن السلطات الإيرانية "أعدت مشافي مجهزة بالإمكانيات لمعالجة المصابين، والقوات المسلحة ستسهم بإمكاناتها".

وكشفت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم، ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد إلى 95 شخصاً، فيما أعلنت أن آخر إحصاء لعدد الوفيات بالفيروس وصل إلى 15 مواطناً حتى الآن، بينما تحدثت وسائل إعلام معارضة عن ارتفاع أعداد الوفيات بكورونا في إيران لأكثر من 65 حالة حتى الآن.

مكة المكرمة