كورونا بالإمارات: الجرعة الثالثة إلزامية ومنع سفر غير الملقحين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/eqnmeW

سبق أن قدمت الإمارات جرعتين للموظفين

Linkedin
whatsapp
السبت، 01-01-2022 الساعة 15:57

وقت التحديث:

السبت، 01-01-2022 الساعة 16:45
- كم الفترة المسموحة لتلقي الجرعة الثالثة؟

في غضون شهر.

- ما الذي أقرته سلطات الإمارات بخصوص من يرغبون بالسفر؟

عدم السماح لأي شخص لم يتلقَّ التطعيم من السفر ابتداءً من 10 يناير.

أصدرت السلطات في الإمارات، اليوم السبت، قراراً بضرورة حصول موظفيها الحكوميين على الجرعة الثالثة المعززة في غضون شهر في الحد الأقصى، كما منعت مواطنيها غير المطعمين من السفر.

وأعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي و"الطوارئ والأزمات والكوارث" بالإمارات، اليوم، منع سفر مواطنيها غير المطعمين بلقاح كورونا ابتداء من 10 يناير الجاري.

وفي موضوع ذي صلة قال بيان للهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، نشرته على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنها أرسلت تعميماً إلى الوزارات كافة  والجهات الاتحادية يتضمن ضرورة حصول الموظفين على الجرعة الثالثة التنشيطية في غضون شهر من تاريخ هذا التعميم.

ودعت الهيئة جميع الجهات الاتحادية للتأكد من أن جميع الموظفين العاملين لديها قد تلقوا الجرعة الداعمة من لقاح "كوفيد-19".

وشددت على "ضرورة حصول جميع الموظفين العاملين في الحكومة الاتحادية على الجرعة الداعمة من لقاح كورونا، بحد أقصى شهر من تاريخ صدور هذا التعميم".

ولفت البيان إلى أن تلقي تلك الجرعة سيكون "وفق البروتوكول الطبي المعتمد في أخذ الجرعة الداعمة حسب توصية الجهات الطبية في الدولة، وحسب المدد الزمنية المحددة، والفئات المستهدفة لكل نوع من اللقاحات المتوفرة".

وعلل البيان هذا القرار بأنه يأتي "لضمان فاعلية نظام المرور الأخضر في تطبيق الحصن".

وشدد بيان الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية على عدم السماح لغير المطعمين بدخول مقار العمل الحكومية، بداية من الـ3 من يناير الجاري.

ودعت الجهات الاتحادية إلى "الالتزام بالتعليمات الصادرة عن الجهات المعنية، وتوجيه الموظفين العاملين لديها بضرورة الحصول على لقاح كوفيد-19 في أسرع وقت للتمكن من دخول مقار العمل".

ويوم الأربعاء الماضي، أعلنت الإمارات تسجيل 2234 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهي أعلى حصيلة إصابات في البلاد منذ يونيو الماضي.

ويأتي ارتفاع الإصابات بالإمارات فيما تواصل البلاد العمل على الحيلولة دون اتساع رقعة الإصابات بالمتحور الجديد "أوميكرون"، الذي وصل إلى البلاد في ديسمبر.

وتصدرت الإمارات دول العالم في تطعيم جميع السكان ضد الفيروس التاجي، وقد عادت بالحياة إلى ما كانت عليه قبل الجائحة بشكل كبير.