قطر تعلن إجراءات السفر عبر معبر "أبو سمرة" مع السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YVEoYb

"أبو سمرة" هو المعبر البري الوحيد الذي يربط قطر بالسعودية

Linkedin
whatsapp
السبت، 09-01-2021 الساعة 09:59

- ما أبرز الإجراءات التي اتخذتها قطر للمسافرين عبر المنفذ البري؟

الحصول على شهادة خلو من "كورونا"، وحجر صحي فندقي أسبوعاً.

- إلى متى تستمر هذه الإجراءات؟

وفق بيان: "هذه الإجراءات خاضعة للتغيير بحسب تطورات وضع الوباء في الدولة وحول العالم".

أعلنت دولة قطر اتخاذها عدداً من الإجراءات الاحترازية على القادمين عبر منفذ أبو سمرة الحدودي مع المملكة العربية السعودية؛ وذلك بعد عودة المنفذ للعمل على خلفية المصالحة الخليجية التي جرت مؤخراً.

وبحسب ما أورد مكتب الاتصال الحكومي، في بيان السبت، فإنه "تقرر تطبيق عدد من الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا على جميع القادمين عبر منفذ أبو سمرة الحدودي اعتباراً من يوم السبت الموافق 9 يناير 2021".

وأوضح البيان أن هذا يأتي "وفقاً لإجراءات فتح الحدود الجوية والبرية والبحرية بين دولة قطر والمملكة العربية السعودية الشقيقة، وبناءً على سياسة السفر والعودة إلى دولة قطر المعمول بها في ظل جائحة فيروس كورونا".

‏‎وأضاف البيان: "يلزم جميع القادمين إلى دولة قطر عبر منفذ أبو سمرة الحدودي بإجراء فحص الكشف عن فيروس كورونا (كوفيد-19) والحصول على شهادة الخلو من الفيروس قبل السفر بمدة لا تزيد عن 72 ساعة".

‏‎وتشمل الإجراءات أيضاً، بحسب البيان، خضوع جميع القادمين لحجر فندقي لمدة أسبوع، على أن يتم حجز الإقامة بالفندق عبر الموقع الإلكتروني لـ"اكتشف قطر"، قبل الوصول إلى دولة قطر.

ويجب على المسافرين من دولة قطر عبر منفذ أبو سمرة الحدودي إجراء حجز لحجر فندقي بتاريخ العودة قبل مغادرتهم للبلاد.

‏‎وتتضمن الإجراءات كذلك توقيع جميع القادمين على تعهد رسمي بالالتزام بالحجر الفندقي، مع اتباع سياسة وشروط الحجر الصحي، إضافة إلى تحميل تطبيق "احتراز" المعني بتتبع السلاسل الانتقالية لفيروس كورونا.

وبحسب البيان فإن "هذه الإجراءات خاضعة للتغيير بحسب تطورات وضع الوباء في الدولة وحول العالم".

وكانت السعودية أعادت، الخميس الماضي، فتح المنفذ الحدودي الذي يعتبر المعبر البري الوحيد بين قطر والعالم ويعرف بمنفذ أبو سمرة في الجانب القطري، وسلوى في الجانب السعودي.

وجاء فتح المعبر بعد إغلاق دام أكثر من ثلاثة أعوام؛ وذلك في إطار اتفاقية الصلح التي أعادت العلاقات بين قطر وكل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر.

وكانت القمة التي استضافتها السعودية، في 5 يناير الماضي، أكدت إنهاء الأزمة الخليجية وطي صفحة الخلاف، مشددة على عدم المساس بسيادة أي دولة أو استهداف أمنها.

مكة المكرمة