قطر تحدد مواعيد العمل في رمضان وإجراءات الوقاية من "كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K8QVe3

قطر تفرض إجراءات وقائية لحماية العاملين من كورونا

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-04-2020 الساعة 17:52

حدد مجلس الوزراء القطري ساعات عمل القطاعين العام والخاص في شهر رمضان المبارك، والإجراءات الاحترازية الواجب اتباعها في مواقع العمل.

جاء ذلك في اجتماع عقد اليوم الأربعاء، عبر تقنية الاتصال المرئي، ترأسه الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، بحسب "وكالة الأنباء القطرية" (قنا).

وقال عيسى بن سعد الجفالي النعيمي، وزير العدل والقائم بأعمال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، إنه جرى الاستماع إلى الشرح الذي قدمه وزير الصحة العامة حول آخر المستجدات والتطورات للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد - 19).

وأوضح أن المجلس أكد استمرار العمل بما تم اتخاذه من إجراءات وتدابير احترازية في سبيل مكافحة هذا الوباء.

وأضاف أنه تقرر أن تكون ساعات العمل الرسمي خلال شهر رمضان للموظفين في القطاع الحكومي أربع ساعات يومياً؛ تبدأ من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة الواحدة ظهراً.

ويلزم القطاع الخاص بالعمل ست ساعات يومياً، تبدأ من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة الثالثة عصراً.

وبين أنه "يستثنى من تطبيق هذا القرار محال بيع المواد الغذائية والتموينية والصيدليات والمطاعم التي تقدم الطلبات الخارجية وقطاع المقاولات".

وأفاد بأن وزارة التجارة والصناعة، بالتنسيق مع الجهات المعنية، تتولى تحديد الأنشطة الأخرى الضرورية المستثناة من هذا القرار.

وأشار إلى أن العمل يستمر بالاستثناءات السابقة التي قررها مجلس الوزراء فيما يتعلق بساعات العمل.

وتابع النعيمي: "يلتزم الموظفون والعاملون في القطاعين الحكومي والخاص الذين تقتضي طبيعة عملهم تقديم خدمات للجمهور والعملاء بارتداء الكمامات أثناء قيامهم بأعمالهم ومهامهم".

وأضاف: "كما يلتزم المراجعون والعملاء بارتداء الكمامات، وعلى المسؤولين في القطاعين الحكومي والخاص اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع دخول أي من المراجعين أو العملاء غير الملتزمين بذلك".

واستطرد قائلاً: "يلتزم المتسوقون بارتداء الكمامات قبل دخولهم إلى محال بيع المواد الغذائية والتموينية وأثناء التسوق، وعلى المسؤولين عن هذه المحال اتخاذ الإجراءات اللازمة بعدم السماح بدخول أي متسوق لا يلتزم بذلك".

وأفاد: "يلتزم العاملون في قطاع المقاولات بارتداء الكمامات أثناء قيامهم بأعمالهم ومهامهم، مع مراعاة قيام المسؤولين في هذا القطاع بتوفير تلك الكمامات والالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية المقررة".

ولفت النظر إلى أنه "في حالة عدم الالتزام بهذا القرار تطبق على المخالف العقوبات المنصوص عليها في المرسوم بقانون رقم (17) لسنة 1990 بشأن الوقاية من الأمراض المعدية".

وتتضمن هذه العقوبات الحبس مدة لا تجاوز ثلاث سنوات، وبغرامة لا تزيد عن 200 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

ويجري العمل بهذا القرار اعتباراً من يوم الأحد القادم حتى إشعار آخر، وفق النعيمي.

مكة المكرمة