عُمان توضح تفاصيل قرار إغلاق جميع الأنشطة التجارية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d2MBD8

إصابات كورونا في عُمان بلغت نحو 144 ألفاً

Linkedin
whatsapp
الأحد، 07-03-2021 الساعة 17:35
- متى أعلنت عُمان إغلاق الأنشطة التجارية؟

1 مارس الجاري.

- ما الفترة التي يشملها قرار الإغلاق؟

من 4 مارس حتى الـ20 من الشهر الجاري.

أوضحت السلطات المختصة في عُمان، الأحد، قرارها الأخير بشأن إغلاق جميع الأنشطة التجارية في الفترة المسائية وحتى الصباح، في إطار الحد من إصابات فيروس كورونا المستجد.

وقالت وزارة التجارة والصناعة العُمانية إن قرار لجنة كورونا المختصة يشمل جميع الأنشطة التجارية بمختلف أنواعها، ومن ضمنها "مغاسل السيارات، ومحلات تبديل الإطارات، وتغيير الزيوت، ومحلات قطع الغيار ، والورش بجميع أنواعها".

كما أشارت الوزارة لصحيفة "تايمز أوف عُمان" الناطقة بالإنجليزية، إلى أن القرار يشمل أيضاً "محلات تركيب زينة وإكسسوارات السيارات، وتنجيد المقاعد، وفروع وكالات السيارات، ومحلات بيع مواد البناء، وغيرها من المحلات المتواجدة في المناطق الصناعية".

ولفتت إلى أن القرار يشمل "الباعة المتجولين، ومن يمتلكون العربات المتنقلة لبيع المأكولات وغيرها".

وفيما يخص المصانع، بينت الوزارة العُمانية أن القرار يشمل جميع المصانع مع إمكانية استمرار أعمالها بالداخل، و"لكن من دون استقبال الزبائن من الساعة 8 مساءً وحتى 5 صباحاً".

وأوضحت أن القرار الخاص بالمصانع يتضمن أيضاً "إغلاق بوابتها وجميع أبوابها، وعدم استقبال الزبائن بأي شكل من الأشكال".

ومطلع الشهر الجاري، قررت اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا إغلاق الأنشطة التجارية في جميع محافظات السلطنة بين الساعة الثامنة مساءً والساعة الخامسة صباحاً، ابتداء من 4 مارس حتى الـ20 من الشهر الجاري.

ويشمل القرار "المطاعم والمقاهي داخل المنشآت السياحية، إضافة إلى خدمات التوصيل للمنازل"، فيما تُستثنى من الإغلاق محطات الوقود والمؤسسات الصحية والصيدليات الخاصة.

وكانت لجنة كورونا المختصة قد أعلنت، منتصف يناير الماضي، إغلاقاً للمنافذ الحدودية للسلطنة أسبوعاً، مع ظهور سلالة متحورة من الفيروس التاجي، ثم اتخذت قراراً يقضي باستمرار الإغلاق حتى إشعار آخر.

ووفق آخر الأرقام الرسمية المعلنة فقد بلغت إصابات كورونا في عُمان 143 ألفاً و955 حالة مؤكدة، من بينها 134 ألفاً و314 متعافياً، و1591 حالة وفاة.

مكة المكرمة