عُمان تطلق حملة توعوية تستهدف الاتجار بالبشر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9D78Md

تولي عُمان أهمية كبيرة لقضايا الاتجار بالبشر

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 01-03-2021 الساعة 09:54

- ما المدة المحددة للحملة؟

ثلاثة أشهر.

ما أهداف الحملة؟

نشر الوعي بين مختلف شرائح المجتمع حول جرائم الاتجار بالبشر.

أطلقت سلطنة عُمان، اليوم الاثنين، حملة توعوية للمجتمع تسلط الضوء على الاتجار بالبشر؛ في محاولة لنشر الوعي حول التعامل مع مثل هذه الحالات بالتعاون مع الجهات الرسمية.

وبحسب ما أوردت "وكالة الأنباء العُمانية" دشنت اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر "حملة إنسان"، التي تهدف إلى نشر الوعي بين مختلف شرائح المجتمع حول جرائم الاتجار بالبشر.

وتتضمن الحملة التي تستمر ثلاثة أشهر، مؤشرات الاستدلال على الاتجار بالبشر، وكيفية دعم جهود الحكومة للتعامل مع هذه الحالات المنافية للقيم الإنسانية.

وتولي السلطنة من خلال منظومتها القانونية حقوق الإنسان ومكافحة الاتجار بالبشر أهمية قصوى من خلال إصدار قوانين ولوائح، وكذلك القرارات المنفذة لها، حيث أصدر مجلس الوزراء في 2012 قراراً بتشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، التي تعنى برسم السياسات العامة بشأن تعزيز مكافحة الاتجار بالبشر.

كما أصدرت وزارة القوى العامة أحكاماً لحماية العمال تأتي ضمن إطار مكافحة جريمة الاتجار بالبشر تضمن للعامل الحماية القانونية له من أي تجاوز أو انتهاك.

جدير بالذكر أن "الاتجار بالأشخاص" يقصد به تجنيد أشخاص أو نقلهم أو تنقيلهم أو إيواؤهم أو استقبالهم بواسطة التهديد بالقوة أو استعمالها، أو غير ذلك من أشكال القسر أو الاختطاف أو الاحتيال أو الخداع أو استغلال السلطة أو استغلال حالة استضعاف، أو بإعطاء أو تلقي مبالغ مالية أو مزايا لنيل موافقة شخص له سيطرة على شخص آخر لغرض الاستغلال.

مكة المكرمة