عُمان.. الفحوصات الطبية والعمالة وراء زيادة حالات "كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Qn2vab

5029 إصابة مؤكدة حتى الآن في عُمان

Linkedin
whatsapp
السبت، 16-05-2020 الساعة 18:45

- ما هي أسباب الزيادة الكبيرة في أعداد المصابين بـ"كورونا"؟

أرجعت وزارة الصحة العُمانية الأسباب وراء الزيادة الكبيرة في أعداد الحالات المسجلة يومياً بفيروس كورونا المستجد، إلى زيادة الفحوصات الطبية.

- من هي الفئة الأكثر تعرضاً للإصابة بفيروس كورونا؟

وزارة الصحة العُمانية أكدت أن الفيروس يشكل خطراً على الجميع دون استثناء، لكن الخطر الأكبر على المصابين بأمراض مزمنة أو من يأخذ أدوية تُضعف المناعة، وكبار السن.

أرجعت وزارة الصحة العُمانية، الأسباب وراء الزيادة الكبيرة في أعداد الحالات المسجلة يومياً بفيروس كورونا المستجد، إلى زيادة الفحوصات الطبية إلى 2000 فحص بشكل يومي، بدلاً من ألف و1500 فحص سابقاً، إضافة إلى اكتشاف كثير من الحالات وسط التجمعات العمالية الكبيرة.

وحذَّرت الصحة العُمانية، خلال ردها على عدد من المواطنين بعد فتحها الباب أمام الجمهور لطرح الأسئلة على حسابها في موقع "تويتر"، الجمعة، من أن الفيروس يشكل خطراً على الجميع دون استثناء، لكن الخطر الأكبر على المصابين بأمراض مزمنة أو من يأخذ أدوية تضعف المناعة، وكبار السن.

وبينت أنه لا يوجد دليل علمي ثابت، على وجود علاقة بين فصيلة الدم والإصابة بفيروس كورونا، مشيرة إلى أنه من الملاحظ أن فصيلة الدم "A" هي الأعلى بين المصابين بهذا الفيروس، بينما فصيلة الدم "O" هي الأدنى.

وسجلت عُمان، السبت، أعلى حصيلة إصابات من جراء الفيروس التاجي، بإعلانها عن 404 حالات مؤكدة، منها 67 لعُمانيين و337 لوافدين مقيمين.

جدير بالذكر أن إجمالي الإصابات في السلطنة وصل إلى 5029 إصابة مؤكدة، تعافى منها 1436 حالة، إضافة إلى وفاة 21 شخصاً.

مكة المكرمة