عُمان: الشائعات أثرت على التطعيم ونتوقع زيادة حالات كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xmBBox

عُمان تستهدف تطعيم 30% من السكان نهاية يوليو

Linkedin
whatsapp
السبت، 12-06-2021 الساعة 18:50
- كيف أثرت الشائعات على التطعيم في عُمان؟

أدت لعزوف البعض عن تلقي اللقاح، ما أدى لإصابتهم ونقلهم العدوى لآخرين.

- ما تعليق وزارة الصحة العُمانية على مأمونية اللقاح؟

أكدت أمان اللقاحات وفعاليتها، وقالت إنها لا تجاز إلا بعد خضوعها للعديد من الفحوصات.

قالت وزارة الصحة العمانية، يوم السبت، إن الشائعات التي يتم تداولها بشأن مأمونية لقاحات فيروس كورونا أدت لعزوف البعض عن تلقي التطعيم، متوقعة أن يشهد منحنى الإصابات ارتفاعاً خلال الأيام المقبلة.

ونقلت وكالة الأبناء العمانية عن مسؤولين بالوزارة أن ما تبثه مواقع التواصل الاجتماعي من معلومات مغلوطة حول مأمونية اللقاح هو تعطيل مباشر لجهود الخروج من الجائحة.

وقال الدكتور رضا بن عيسى اللواتي، طبيب بالمستشفى الميداني الخاص بمرضى كورونا، إن بعض الأشخاص انجرفوا خلف الشائعات المتعلقة بمأمونية وفعالية اللقاحات وحتى عن المرض نفسه.

وأضاف: "هذا الأمر أدى إلى عزوف البعض عن تلقي اللقاح، وساهم في إصابتهم بالمرض ونقلهم للعدوى إلى غيرهم". مشيراً إلى أن معلومات غير موثوقة على مواقع التواصل عززت مخاوف البعض حتى من الحصول على أدوية الفيروس.

وأكد اللواتي أن اللقاحات المعتمدة في السلطنة آمنة، ولم يتم تسجيل أية مضاعفات جسيمة لمن تلقوا اللقاح حتى الآن، محذراً من الانسياق وراء الشائعات المتعلقة بمأمونية اللقاحات.

كما أكد الطبيب العماني أن التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس كورونا وسيلة آمنة وفاعلة للوقاية من المرض، مشدداً على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية للخروج من هذه الجائحة بأقل الأضرار والعودة بالحياة إلى طبيعتها.

وقال إن لقاحي "فايزر-بيونتيك" و"أكسفورد" (أسترازينيكا) أثبتا نتائج كبيرة في الحد من الإصابات في عدد من الدول الغربية والخليجية، مثل دولة قطر.

وأشار إلى ارتفاع عدد حالات الإصابة في السلطنة في الوقت الحالي، حيث وصل عدد الحالات المنومة في المؤسسات الصحية إلى أكثر من ألف حالة، بينهم 300 حالة بالعناية المركزة.

وتوقع اللواتي ارتفاع أعداد الإصابات، خلال الأسابيع القادمة، حسب المنحنى الوبائي، مؤكداً أن هذا الارتفاع سيؤدي إلى زيادة العبء على القطاع الصحي والكوادر الطبية العاملة في المؤسسات الصحي.

ودعا "أفراد المجتمع إلى أخذ اللقاحات ومواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية".

ومنتصف مايو الماضي، قالت السلطنة إنها قدمت نحو 200 ألف جرعة من اللقاح منذ بدء حملة التطعيم، أواخر العام الماضي. فيما أعلنت وزارة الصحة عزمها تطعيم 30% من السكان بنهاية يوليو المقبل.

وبلغ مجموع الإصابات في السلطنة منذ ظهور الوباء 230.219 حالة، فيما بلغ مجموع المتعافين 207.795 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 2.467 حالة.

مكة المكرمة