طاهٍ إيطالي شهير يفتتح مطعمين للفقراء

بوتورا سيفتتح المطعمين في 2018

بوتورا سيفتتح المطعمين في 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-12-2017 الساعة 11:19


يعتزم الطاهي الإيطالي الشهير، ماسيمو بوتورا، الحاصل على نجمات ميشلان الثلاث، فتح مطعمين جديدين في العام القادم؛ وذلك في إطار سلسلة مطاعم جديدة، سيكون أحدها في باريس وآخر في نابولي، لكن ليس للأغنياء.

وستكون الأطباق التي ستقدّم في المطعمين الجديدين بالمجان، وستصنع من بقايا المتاجر الكبيرة، ولن تقدّم إلا للفقراء.

ويتكلّف دخول الفرد الواحد لمطعم بوتورا الراقي في مدينة مودينا بشمال إيطاليا نحو 250 يورو، لكن في ميلانو لا يقدّم مطعمه رفيتوريو أمبروزيانو الطعام سوى للفقراء، والكثير منهم مشرّدون، والآن يخطط لأن يوسع تجربته الخيرية على نطاق جديد.

اقرأ أيضاً :

مطاعم ومحال أمريكية تغلق أبوابها تضامناً مع اللاجئين

وفي مطعم رفيتوريو، الذي يقع داخل مسرح قديم على مشارف ميلانو، تطهى وجبات مجانية من بقايا المتاجر؛ باتباع وصفات طبخ ابتكرها بوتورا وطهاة آخرون مشهورون.

ونقلت "رويترز" عن بوتورا قوله: "لم أعتقد يوماً ما أن تلك المكوّنات من المهملات (..) لطالما اعتقدت أن فتات الخبز والبندورة مفرطة النضج والموز الذي تحوّل إلى اللون البني هي فرص فحسب بالنسبة إلينا لنظهر قدراتنا على الابتكار".

وبدأ بوتورا مشروعه الخيري في 2015؛ بإعادة استخدام بقايا المطاعم في معرض ميلانو الدولي، وبمساعدة من مؤسسة كنسية خيرية هي كاريتاس أمبروزيانا تحوّل الأمر لمشروع طموح.

وعلى خلاف المطاعم التقليدية التي تقدم الغذاء بالمجان، ضيوف هذا المطعم لا يضطرون للانتظار في صفوف؛ بل يقدم لهم الطعام على المائدة.

وقال بوتورا: "أسميه مطعماً لا مطبخاً يقدم طعاماً مجانياً".

ويحد ذلك من عدد زوار المطعم إلى 96 فرداً في اليوم، لكن بوتورا ومؤسسة كاريتاس يعتبرون أن ذلك يساعد الفقراء على استعادة الثقة والسيطرة على حياتهم.

وتقول منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" إن نحو ثلث الطعام الذي ينتج حول العالم كل عام، ما يوازي نحو 1.3 مليار طن، يُهدر أو يُفقد.

مكة المكرمة