تركي آل الشيخ يخضع لعملية جراحية "دقيقة" في أوروبا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMXAvz

المسؤول السعودي مصاب بورم في الرأس

Linkedin
whatsapp
السبت، 18-01-2020 الساعة 20:17

خضع رئيس هيئة الترفيه بالسعودية، تركي آل الشيخ، لعملية جراحية دقيقة، في إحدى الدول الأوروبية، بسبب إصابته بورم في رأسه.

وأعلن الفنان ماجد المهندس، في كلمته عقب تكريم الهيئة إياه، خلال حفل له بالرياض، مساء الجمعة، أنه هاتف "آل الشيخ" قبل دقائق من صعوده المسرح، وكان رئيس هيئة الترفيه وقتها في لحظات دخوله غرفة العمليات لإجراء جراحة دقيقة، في إحدى الدول الأوروبية.

وأضاف "المهندس": "قبل قدومي تواصلت مع أبو ناصر، الله يرجعه بالسلامة، وقال لي إنه سيدخل غرفة العمليات، وإن شاء الله ربنا يُرجعه بالسلامة".

وبيَّن أن "آل الشيخ" طلب منه أن يؤدي أغنية "أكدب عليك" للفنانة وردة الجزائرية، ويهديها إلى الجمهور الحاضر في مسرح الحفل، وهو ما فعله "المهندس".

ولم يوضح الفنان العراقي طبيعة العملية الجراحية التي يجريها "آل الشيخ"، لكن تقارير ذكرت أن فريقاً طبياً من أوروبا وأمريكا يشرف على حالته الصحية.

وأكدت التقارير أن رئيس هيئة الترفيه السعودية يعاني نزفاً متقطعاً وعدم انتظام بالنوم، وضعفاً في ضخ الدم إلى منطقة الساقين والقدم، بالإضافة إلى متابعة حالة ورم في الرأس تقع قريباً من الغدة، وأن الأطباء يرون أن من الضروري التدخل الجراحي في المرحلة الحالية.

ولمَّحت مصادر صحفية إلى أن "آل الشيخ" غادر المملكة متأخراً إلى رحلة العلاج، بسبب انشغاله بالتجهيز لموسم الرياض وفعاليات هيئة الترفيه.

ويعتبر "آل الشيخ" أحد أبرز المقربين من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وعيَّنه الملك سلمان، في سبتمبر 2017، رئيساً لهيئة الرياضة بالبلاد، قبل أن يُعفيه أواخر عام 2018؛ في ظل تراجع الأندية والمنتخبات خليجياً وقارياً، ويضعه في رئاسة هيئة الترفيه.

وباتت تلك الهيئة محط غضب عارم بين السعوديين؛ لدورها البارز في تغيير وجه المملكة المحافظ، بحفلات وعروض وفعاليات تخللها كثير من الانفتاح والانسلاخ عن هوية البلاد، علاوة على ملاحقة واعتقال كل من يُبدي رأيه المعارض لتلك المناسبات.

مكة المكرمة