الكويت تطلب "خلو من كورونا" للقادمين من هذه الدول

دعوات برلمانية لوقف رحلات الطيران مع مصر
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/pkJRvo

يرحل من لا يحملها على ذات الخطوط القادمة

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 03-03-2020 الساعة 22:14

أصدرت إدارة الطيران المدني الكويتي، اليوم الثلاثاء، قراراً بمنع دخول المسافرين إلى البلاد من عدة دول إن لم يكن يحمل شهادة خلو من فيروس كورونا، الذي تفشى في أكثر من 70 دولة في العالم.

وقالت الإدارة في بيان: دول "الفلبين والهند وبنغلاديش ومصر وسوريا وأذربيجان وتركيا وسيريلانكا وجورجيا ولبنان إذا لم يحمل شهادة خلو من كورونا".

وأضافت أن القادم بدون شهادة "يرحل على نفس خطوط الطيران الناقلة له دون تحمل الكويت تكاليف مالية وتغريم الشركة".

الكويت

وفي وقت سابق، طالب نواب في مجلس الأمة الكويتي بوقف فوري للطيران بين بلادهم ومصر التي فيها عدة إصابات بالفيروس.

وفي تعليقهم على قرار وزارة الداخلية الكويتية وقف إصدار جميع أنواع التأشيرات لأبناء الجالية المصرية حتى إشعار آخر، دعا نواب كويتيون، أمس الاثنين، أيضاً إلى وقف فوري للطيران مع مصر.

وقال نواب إن قرار وزارة الداخلية الكويتية "يتماشى مع الخطط الاحترازية لمواجهة كورونا ويصب في مصلحة البلاد"، معربين عن استغرابهم مما سمّوه بـ"التعتيم المصري حيال الأمر، حيث من غير المعقول بلد بهذا الحجم لا يوجد فيه كورونا".

واعتبرت النائبة صفاء الهاشم قرار وقف إصدار التأشيرات عن المصريين "قراراً صحيحاً، في ظل الظروف التي تمر بها البلاد في مواجهة وباء كورونا"، مطالبة بـ"منع جميع الوافدين المقيمين الذين يقضون إجازاتهم في مصر من دخول الكويت خلال هذه الفترة، حتى نتأكد من عدم إصابتهم بالمرض".

ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن الهاشم قولها: "إذا كانت مصر لا تريد الإعلان عن عدد الإصابات بين مواطنيها فهذا أمر راجع لهم.. لكن علينا القيام بالدور المطلوب منا هنا لحماية بلدنا وشعبنا من هذا الوباء".

كما طالب النائب يوسف الفضالة وزير الصحة والوزراء المعنيين بملف كورونا بـ"إيقاف خطوط الطيران القادمة من مصر مثلما تم إيقافها مع إيران"، مشيراً إلى أن الجالية المصرية من أكبر الجاليات المقيمة في الكويت، وما يحدث هناك أمر غريب بعدم الاعتراف إلى الآن بوجود حالات مصابة".

وتابع: "أمس 6 دول أعلنت اكتشاف حالات مصابة بكورونا لأشخاص عائدين من مصر، ومن بين هذه الدول فرنسا وأمريكا، لكن لا تزال مصر غير معترفة بوجود هذا الوباء"، محذراً من "تكرار السيناريو مرة أخرى كما حدث مع إيران التي لم تعلن اكتشاف الوباء، وبناء عليه سافر عدد من المواطنين وعادوا وهم يحملون الفيروس".

من جهته دعا النائب صالح عاشور الحكومة إلى "وقف استمرار استقبال الطائرات من مصر وإيطاليا إلى حين التأكد من خلو القادمين من البلدين من فيروس كورونا"، مؤكداً أن "صحة المواطنين ومصلحة البلاد فوق كل اعتبار، ولا مجال للمجاملات".

وكانت الكويت أوقفت، الأحد الماضي، إصدار جميع أنواع التأشيرات لأبناء الجالية المصرية حتى إشعار آخر؛ وذلك ضمن الخطط الاحترازية لمواجهة كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة الكويتية، أمس الاثنين، تسجيل 10 حالات جديدة للإصابة بفيروس كورونا، ليرتفع العدد إلى 56.

وجاء قرار الكويت، وسط تشكيك بإعلان السلطات المصرية أن البلاد "خالية من الإصابات بفيروس كورونا"، بعد تأكيد شفاء الحالة الوحيدة المشخصة للإصابة بالمرض.

يأتي ذلك، على الرغم من تقارير إعلامية دولية أفادت بارتفاع عدد المصابين بكورونا بعد مغادرتهم مصر خلال الشهر الأخير، إلى 11 شخصاً، هم 6 مصابين في فرنسا، ومصاب واحد في كندا، ومصابة واحدة في تايوان، وثلاثة مصابين في الصين.

مكة المكرمة