الكويت.. القبض على مسؤول سابق ورجل أعمال بقضية فساد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3PnWZ

يتهم المسؤولون بتلقي الرشوة وتعمد الإضرار بالمال العام

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 14-06-2021 الساعة 18:33

بم قضت المحكمة على المتهمين؟

سجن الأول 10 أعوام، والثاني 4 أعوام.

متى بدأت القضية؟

عام 2018.

ألقت السلطات الكويتية، يوم الاثنين، القبض على مسؤول سابق في الجهاز المركزي للمناقصات العامة ورجل أعمال معروف، مدانَين في قضية اعتداء على المال العام، والتي عُرفت إعلامياً بـ"رشوة سيارات الإسعاف".

وذكر حساب "أمن ومحاكم" الإخباري الكويتي على مواقع التواصل الاجتماعي، أن محكمة الاستئناف ألقت القبض على المدانين بأحكام بسجن؛ الأول 10 أعوام، والثاني 4 أعوام، وذلك عقب قرابة عام من إخلاء سبيل المسؤول بكفالة مالية بقيمة 50 ألف دينار (163 ألف دولار).

وتتعلق القضية بمناقصة لتوريد سيارات إسعاف لوزارة الصحة، حيث شابت هذه المناقصة شبهات حول تجاوزات مالية، أحيلت على إثرها القضية، مطلع عام 2019، إلى النيابة العامة للتحقيق، بعد اتهام مسؤول في الجهاز المركزي، ورجل أعمال، ومدير مبيعات في شركة سيارات، بتلقي الرشوة وتعمد الإضرار بالمال العام.

وفي وقت سابق، ذكرت تقارير إعلامية محلية أن لائحة الاتهام تضمنت "توجيه تهمة للمسؤول السابق بتلقيه رشوة من شركة السيارات، وهي 3 سيارات بقيمة 148 ألف دينار (494 ألف دولار)، منحها لزوجته، بالتوافق مع المتهمين الآخرين، مقابل الإخلال بعمل من أعمال وظيفته".

وفي فبراير 2020، أصدرت محكمة الجنايات حكماً غيابياً بحق المسؤول ويدعى فيصل المزين، الذي كان في تركيا، حيث قضت بسجنه 10 أعوام وعزله من الوظيفة وإلزامه برد 290 ألف دينار (967 ألف دولار)، ليسلَّم بعدها بشهر إلى السلطات الكويتية بعد تنسيق أمني بين البلدين.

كما أصدرت المحكمة حكماً ضد متهمين آخرين في القضية، حيث قضت بسجن المتهم الثاني، وهو صاحب شركة سيارات، 4 أعوام مع كفالة 4 آلاف دينار (13200 دولار) لوقف النفاذ، وبراءة المتهم الثالث وهو موظف في الشركة.

وتعود وقائع القضية إلى مطلع عام 2018، عندما أحال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء آنذاك، أنس الصالح، إلى الهيئة العامة لمكافحة الفساد (نزاهة)، تقريراً أعدته لجنة تحقيق قضائية حول تفاصيل القضية.

مكة المكرمة