الكويت.. استبعاد الحظر وإغلاق المطار رغم انتشار "أوميكرون"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/47dkEa

الحكومة ستعقد اجتماعاً استثنائياً اليوم الخميس

Linkedin
whatsapp
الخميس، 06-01-2022 الساعة 10:15
- ماذا تدرس الحكومة الكويتية في اجتماع اليوم الخميس؟

الوضع الوبائي والقرارات اللازمة في ظل تقارير لجنة الطوارئ.

- ما إمكانية العودة للتعليم عن بُعد في الكويت؟

القرار على طاولة البحث، لكنه بحاجة لدراسة مستفيضة.

قالت صحف كويتية إن مجلس الوزراء سيعقد اجتماعاً استثنائياً، اليوم الخميس؛ لبحث عدد من الأمور المتعلقة بتطور الوضع الوبائي في البلاد، وسبل التعامل معه.

ونقلت صحيفة "الأنباء" المحلية عن مصادر أن الحكومة ربما تصدر قرارات جديدة بعد الاجتماع بناءً على التقارير التي سترفعها لجنة الطوارئ.

بدورها نقلت صحيفة "القبس" المحلية عن مصادر حكومية -لم تسمها- أنه مستبعد في الوقت الحالي التوجه نحو "تطبيق الحظر، أو إغلاق المطار والمنافد".

وشدَّدت المصادر على أن الحكومة ستتخذ أي إجراء أو توصيات إليها تُرفع من لجنة طوارئ كورونا في سبيل السيطرة على تفشي الوباء في البلاد.

وأشارت إلى أن فرق التفتيش الحكومية "لن تتراخى في إغلاق أي منشأة ستخالف القوانين وتطبيق الاشتراطات الصحية، فضلاً عن محاسبة مثيري الشائعات في شبكات التواصل الاجتماعي".

من جانبها نقلت صحيفة "الراي" عن مصادر في وزارة التربية أن الاجتماع الوزاري سيناقش مسألة العودة للتعليم عن بُعد كما حدث في دولتي قطر والإمارات، للحيلولة دون انتشار العدوى بين الطلاب والموظفين.

وقالت المصادر إنه "لا قرار نهائياً بهذا الشأن في الوقت الراهن، وإن الأمر بحاجة لدراسة مستفيضة لأبعاد القرار الصحية والتعليمية".

والأسبوع الماضي، نفت الحكومة نيتها العودة للدراسة عن بُعد، رغم تصاعد الإصابات بالمتحور الجديد "أوميكرون".

لكن الوضع الوبائي في الكويت والخليج ودول العالم عموماً يشهد تطورات سريعة؛ بسبب تسارع تفشي العدوى بالمتحور الجديد.

ويأتي الاجتماع في ظل المساعي الكويتية للحد من تفشي الوباء بعد تصاعد وتيرة الإصابات بشكل كبير خلال الأيام الماضية.

واتخذت الكويت وعدد من دول الخليج العديد من التدابير خلال الأيام الماضية؛ للحد من تفشي المتحور الأفريقي الذي صار سائداً في أنحاء العالم.

وشملت القرارات تفعيل إلزامية التباعد الجسدي، ووضع الكمامات، وتلقي الجرعة الثالثة من اللقاح كشرط للحصول على بعض الخدمات.

وأمس الأربعاء، بدأت وزارة الداخلية الكويتية نشر أفرادها في المجمعات التجارية الكبيرة للتأكد من حصر الدخول على المحصّنين فقط وتطبيق التدابير الصحية.

كما أعلنت الكويت تسجيل أعلى عدد من الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد منذ بداية الجائحة قبل عامين، بتأكيدها إصابة 2246 حالة مؤكدة، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 423 ألفاً و42 حالة.