الكويت.. إجراءات احترازية ضد فيروس "كورونا"

الرابط المختصرhttp://cli.re/gDvnbG

بعد إصابة مواطن كوري جنوبي عائد من الكويت

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 12-09-2018 الساعة 15:12

أعلنت وزارة الصحة الكويتية، اليوم الأربعاء، اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية لضمان سلامة المواطنين الكويتيين والمقيمين من فيروس "كورونا".

الإجراءات الكويتية جاءت بعد إعلان كوريا الجنوبية، قبل أيام، إصابة أحد مواطنيها بالفيروس بعد وصوله إلى سيول قادماً من الكويت، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية "كونا".

وقال مصطفى رضا، وكيل وزارة الصحة، إن الوزارة رفعت -بالتنسيق مع الجهات المعنيّة بالدولة- حالة الجهوزية في كل قطاعاتها بعد تلقيها نبأ إصابة وتشخيص المواطن الكوري الجنوبي من قبل إحدى هيئات منظمة الصحة العالمية.

وأضاف رضا أن الفرق الطبية التابعة للوزارة عثرت على جميع الأشخاص المُخالِطين أو المشتبه بمخالطتهم للمصاب بالفيروس، وأُخذت منهم عينات لفحصها في مختبر وزارة الصحة العامة، مؤكّداً أن جميع نتائج فحص العينات جاءت "سلبية".

كانت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) قالت اليوم، إنه تم نقل المواطن الكوري البالغ من العمر 61 عاماً إلى غرفة الطوارئ، في مركز طبي جنوب سيول لدى وصوله إلى مطار "إنتشون" الدولي.

 

وينتمي الفيروس إلى فصيلة الفيروسات التاجية التي أخذت اسمها من الكلمة اللاتينية "كورونا"، وتعني الهالة والتاج؛ لأنها تظهر تحت المجهر ككرة تحيط بها خيوط ممتدّة، ما يجعل شكلها كالهالة التي تحيط بالشمس أو مثل زوائد التاج.

وهذه فيروسات جديدة لم تكن معروفة من قبل عند البشر، وتهاجم الجهاز التنفسي والقناة الهضمية للثدييات والطيور، وأشهرها "سارس كو في" المسؤول عن الالتهاب الرئوي الحادّ، الذي ظهر في الصين وهونغ كونغ وقتل 800 شخص.

وظهرت أول إصابة بفيروس "كورونا نوفل" في سبتمبر 2012، وتشمل أعراضه: الحمّى، والسعال، وانقطاع النفس، والصعوبة في التنفّس، والالتهاب التنفّسي الحادّ، وقد يهاجم الفيروس الكلى ما يؤدّي إلى فشل كلوي.

مكة المكرمة