الكونغو تبدأ حملة تطعيم ضد فيروس إيبولا الفتاك

الإيبولا أودت بحياة 25 شخصاً منذ أوائل شهر أبريل

الإيبولا أودت بحياة 25 شخصاً منذ أوائل شهر أبريل

Linkedin
whatsapp
الأحد، 20-05-2018 الساعة 18:42


قالت متحدثة باسم وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، يوم الأحد، إن موظفي قطاع الصحة في البلاد سيبدؤون حملة تطعيم غداً الاثنين بهدف احتواء تفشي فيروس الإيبولا الفتاك.

وأضافت جيسيكا إلونجا أن أربعة آلاف جرعة من المصل شحنت أمس السبت لمدينة مبانداكا، التي سجلت فيها الأسبوع الماضي أول حالة إصابة بالمرض في مركز حضري، منذ الإعلان عن أحدث تفش للمرض بوقت سابق من الشهر الجاري.

وهذا هو التفشي التاسع للإيبولا في الكونغو منذ ظهور أول حالة معروفة للفيروس في السبعينات، بحسب ما نشرت وكالة "رويترز"، اليوم الأحد.

اقرأ أيضاً :

بسبب إيبولا.. الصحة العالمية: الكونغو أمام خطر كبير

وأثار ظهور الحالات في مدينة مبانداكا المطلة على نهر الكونغو مخاوف من انتشار الفيروس إلى العاصمة كينشاسا، ‬‬التي يبلغ عدد سكانها عشرة ملايين نسمة.

وأشارت بيانات نشرتها وزارة الصحة في ساعة متأخرة من مساء السبت إلى أن الاختبارات أكدت أربع حالات إصابة بالإيبولا في حي وانجاتا في مبانداكا، إضافة إلى الاشتباه بحالتين أخريين.

وأظهرت الإحصاءات وفاة أحد المصابين بسبب الفيروس.

وقالت منظمة الصحة العالمية الجمعة إن الإيبولا أودت بحياة 25 شخصاً منذ أوائل شهر أبريل.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد تعرضت لانتقادات شديدة بسبب تباطئها في الإعلان عن حالة طوارئ دولية في غربي أفريقيا. وتفشى وباء الإيبولا بشكل أساسي بغينيا وليبيريا وسيراليون؛ ممَّا أدى إلى وفاة أكثر من 11300 شخص بين عامي 2013 و2016.

وقال طارق جسارفيتش، المتحدث باسم المنظمة، إنها تسعى للحصول على 26 مليون دولار لتمويل حملة مواجهة الإيبولا في الكونغو.

وبدأت منظمة الصحة العالمية إرسال 7540 جرعة من اللقاح من إنتاج شركة ميرك إلى الكونغو، كما تجري المنظمة حالياً مفاوضات مع شركة جونسون آند جونسون لتصنيع لقاح آخر.

ويجري إرسال أكثر من 30 من العاملين في مجال الصحة الخبراء في التعامل مع تحصينات الإيبولا، وهم حالياً موجودون في غينيا، لدعم حملة التطعيم.

مكة المكرمة