"الصحة العُمانية": التطعيم قد يكون شرطاً لدخول المؤسسات خلال الفترة المقبلة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Rwayvy

وزارة الصحة العُمانية: لا نستثني أحداً من التطعيم

Linkedin
whatsapp
الخميس، 24-06-2021 الساعة 16:45

ماذا قالت الصحة العمانية بشأن تلقي لقاح كورونا؟

إنه ضروري للحد من الإصابات، وقد يكون شرطاً لدخول المؤسسات الحكومية والتعليمية والتجارية خلال الفترة المقبلة.

كم بلغ عدد من تلقوا اللقاح في عُمان؟

الأسبوع الماضي قالت الوزارة إن أكثر من نصف مليون شخص تم تطعيمهم.

قالت وزارة الصحة العمانية، اليوم الخميس، إن الحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورونا قد يصبح شرطاً لدخول المؤسسات الحكومية والمراكز التجارية خلال الفترة المقبلة، وقالت إنها لن تستثني أحداً من التطعيم.

وخلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للجنة مكافحة الوباء شدد مدير مكافحة الأمراض المعدية بالوزارة الدكتور سيف بن سالم العبري، على أهمية تلقي اللقاح.

وقال العبري إن التطعيم قد يكون شرطاً لدخول المراكز التجارية والمؤسسات الحكومية والتعليمية خلال الفترة المقبلة.

وأمس الأربعاء، أعلنت الوزارة ضم السيدات الحوامل إلى الفئات المستهدفة بالتطعيم.

وقال العبري إنه ستعلن، الأسبوع المقبل، فئات جديدة ستضم إلى المستهدفين بالتطعيم.

كما قال وزير الصحة الدكتور أحمد بن محمد السعيدي، خلال المؤتمر، إن السلطنة لن تستثني أحداً من التطعيم، مشيراً إلى أن الوزارة وضعت استراتيجية لتحقيق هذا الهدف.

وشهدت الأيام الماضية ارتفاعاً في عدد المصابين بالفيروس في السلطنة، وبدأت المراكز الصحية تعاني من كثرة الحالات المنومة بالعنايات المركزة.

وأعادت السلطنة فرض الحظر الجزئي من الساعة الثامنة مساءً وحتى الرابعة فجراً، بدءاً من الأحد الماضي وحتى إشعار آخر.

وأصدرت السعودية والكويت والإمارات قرارات مماثلة، وقالت إنها ستحظر دخول الأماكن العامة والمؤسسات لغير المحصنين بحلول أغسطس.

والأسبوع الماضي، قالت وزارة الصحة العمانية إن أكثر من نصف مليون من سكان السلطنة تلقوا اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد منذ بدء حملة التطعيم، أواخر العام الماضي.

وبلغ مجموع الإصابات في السلطنة منذ ظهور الوباء 256.542 حالة، في حين بلغ مجموع المتعافين 224.077 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 2.848 حالة.

مكة المكرمة