السعودية تعلن تخفيف التدابير الوقائية بدءاً من 17 أكتوبر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwDAmw

لم يعد يجب على السعوديين ارتداء الكمامة في الأماكن العامة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 15-10-2021 الساعة 16:34
- ما سبب تخفيف الإجراءات الاحترازية؟

التقدم في تحصين المجتمع وتراجع عدد حالات الإصابة.

- ماذا بشأن ارتداء الكمامة؟
  • عدم ارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة، وارتداؤها في الأماكن المغلقة.
  • استخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام والمسجد النبوي.
  • استخدام كامل الطاقة الاستيعابية في التجمعات والأماكن العامة ووسائل المواصلات والمطاعم ودور السينما.

أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، تخفيف الاحترازات الصحية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وذلك ابتداءً من يوم الأحد المقبل، في ظل تراجع الحالة الوبائية وتصاعد عمليات التطعيم في البلاد.

وبحسب ما ذكرت "وكالة الأنباء السعودية" (واس)، قال مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية، إنه بناءً على ما رفعته الجهات الصحية المختصة، ونظراً للتقدم في تحصين المجتمع وتراجع عدد حالات الإصابة، تقرر تخفيف الاحترازات الصحية، ابتداء من يوم الأحد الموافق 17 أكتوبر 2021.

وينص القرار على عدم الإلزام بارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة -فيما عدا الأماكن المستثناة- مع الاستمرار في الإلزام بارتدائها في الأماكن المغلقة.

ويشمل تخفيف الإجراءات الاحترازية للحاصلين على جرعتي لقاح "كوفيد-19" السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام، مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، واستمرار استخدام تطبيقي "اعتمرنا" أو "توكلنا" لأخذ مواعيد العمرة والصلاة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن معاً.

ويسمح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد النبوي، مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، واستخدام تطبيق "اعتمرنا" أو "توكلنا" لأخذ مواعيد الصلاة وزيارة الروضة الشريفة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن معاً.

وشمل القرار إلغاء التباعد، والسماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في التجمعات، والأماكن العامة، ووسائل المواصلات والمطاعم وصالات السينما ونحوها.

كما يشمل السماح بإقامة وحضور المناسبات في قاعات الأفراح وغيرها بدون تقييد للعدد، مع أهمية تأكيد تطبيق الإجراءات الاحترازية نظراً لخطورة السلوكيات المرتبطة به.

ويشترط التحصين بجرعتين لدخول كافة المواقع والأنشطة المشار إليها أعلاه، ويستثنى من ذلك غير المشمولين والمستثنون، بحسب ما يظهر في تطبيق توكلنا، مع الالتزام من الجميع بكافة الإجراءات الاحترازية المطبقة، بما فيها لبس الكمامة.

ويستمر تطبيق التباعد وارتداء الكمامات في المواقع التي لا يطبق فيها التحقق من الحالة الصحية لمرتاديها من خلال تطبيق "توكلنا".

وتم التأكيد على القطاع العام والخاص وما في حكمه بالتحقق من حالة التحصين في تطبيق "توكلنا" لجميع من يرغب في الدخول للمنشأة، ومتابعة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة الجائحة، ومن ضمنها لبس الكمامة.

كما جرى التأكيد على الجهات ذات العلاقة بتطبيق العقوبات المقررة بحق المخالفين للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة الجائحة.

وأكد المصدر أن هذه القرارات خاضعة للمراجعة الدورية وفق المستجدات المحلية والدولية.

يشار إلى أن إجمالي إصابات كورونا في السعودية بلغ، وفق آخر الإحصائيات، 547 ألفاً و845 مصاباً، تعافى منها 536 ألفاً و859، إضافة لتسجيل 8758 حالة وفاة، علماً أن عمليات التطعيم في المملكة تجاوزت 44 مليون جرعة، أعطيت عبر 587 موقعاً في كافة مناطق البلاد.

مكة المكرمة