السعودية تبدأ تطوير غاري "حراء" و"ثور"

لإزالة التشوهات التي يخلفها زحام الزوار
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ppZW1K

غار حراء لا يتسع لأكثر من 5 أشخاص

Linkedin
whatsapp
السبت، 18-04-2020 الساعة 14:24

أصدر خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة، أمراً ببدء أعمال تطوير غاري "حراء" و"ثور"، مطالباً بالاستفادة من قرار منع التجول لإنهاء العمل.

ويهدف المشروع لإعادة الموقعين إلى حالتهما الأولى بعدما تعثر تطويرهما خلال الفترة الماضية؛ بسبب الزحام الذي تشهده مكة المكرمة طوال العام.

ووفقاً لصحيفة "عكاظ" السعودية، فإن المرحلة الأولى من المشروع تستغرق 30 يوماً، وتستهدف تنظيف الصخور من الكتابات والرسومات في الغارين، وعلى امتداد الطريقين المؤديين إليهما، وفق أحدث الأسس العلمية.

كما تستهدف أعمال المرحلة الأولى إزالة الصبّات الأسمنتية ومظلات الزنك والأخشاب، في حين سيتم خلال المراحل المتبقية تطوير المواقع المحيطة بالغارين والطرق المؤدية إليهما وإنشاء عدد من المرافق التي تخدم زوار الموقعين.

ويشرف على أعمال التطوير فريق يضم ممثلين عن إمارة منطقة مكة، والهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وهيئة تطوير المنطقة، وأمانة العاصمة المقدسة، وشرطة المنطقة.

ويعتبر الغاران من أبرز المعالم المقدسة في مكة المكرمة، وقد تعرضا على مدار السنوات الماضية لتشوهات بسبب ممارسات الزوار.

ويقع غار حراء شرقي مكة المكرمة أعلى "جبل النور"، وهو على ارتفاع 634 متراً، أما غار ثور فيقع جنوب مكة المكرمة، على بعد نحو 4 كيلومترات في الجهة الجنوبية من المسجد الحرام.

مكة المكرمة