السعودية.. القبض على 4 وافدين بتهمة سرقة 40 مليون دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PvKJNk

زوجة أحد المتهمين مواطنة سعودية

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 10-03-2021 الساعة 10:34

كيف تمكن المتهمون من الحصول على هذه المبالغ؟

عبر تأسيس شركة إلكترونية وهمية.

إلى أين تمت إحالة المتهمين؟

إلى النيابة العامة السعودية.

ألقت السلطات السعودية القبض على 4 أشخاص يحملون الجنسية السورية؛ بعد حصولهم على مبلغ 152 مليون ريال (40.5 مليون دولار) في المنطقة الشرقية بطرق احتيال ونصب.

وأوضحت وزارة الداخلية عبر حسابها في "سناب الداخلية" أنه وبعد رصد مكافحة الجرائم الإلكترونية لجرائم النصب والاحتيال تمكنت من القبض على 4 مقيمين من الجنسية السورية، في العقد الثاني والخامس والسادس، بمدينة الدمام؛ بعد ارتكابهم عدداً من جرائم النصب والاحتيال.

وأضافت أن المحتالين أنشؤوا مواقع إلكترونية لشركات وهمية، وروجوا لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي للاستثمار فيها في مناطق متفرقة من المملكة، والقيام بتحويلات مالية إلى دول وحسابات خارجية، وذلك من خلال استخدام حساب بنكي يعود إلى زوجة أحدهم، وهي من الجنسية السعودية، حيث بلغت قيمة المبالغ التي جرى تحويلها عبر الحسابات الوهمية 152 مليون ريال.

وأكدت "الداخلية" إحالة المتهمين الأربعة للنيابة العامة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم.

وفي نهاية فبراير الماضي، أصدرت النيابة العامة السعودية أحكاماً بالسجن والغرامة بحق مواطن واثنين من الوافدين؛ بتهمة تحويل أموال للخارج بطريقة غير مشروعة.

واتهمت النيابة المواطن السعودي بإنشاء مؤسستين تجاريتين مع السماح للوافدين الاثنين باستغلالها لتمرير أموال غير مشروعة متحصلة من عمليات تستر تجاري وتحويلها إلى الخارج.

وتجاوزت الأحكام الصادرة بحق المتهمين الثلاثة السجن لمدة 16 عاماً، بحسب الصحيفة التي لم توضح تفاصيل الحكم لكل متهم.

كما قضت النيابة بتغريم المتهمين بـ168 ألف ريال (45 ألف دولار)، ومصادرة 739.990.495 ريالاً (197 مليون دولار)، ومنع المواطن من السفر مدة مماثلة لفترة الحكم، ومنعه من مزاولة أي نشاط تجاري لمدة 5 سنوات.

وسيجري ترحيل المتهمين الوافدين بعد انقضاء فترة الحكم.

وتواصل السلطات السعودية حملتها التي تستهدف عمليات التربح أو غسل الأموال والكسب غير المشروع، والتي طالت مسؤولين كباراً في عدد من أجهزة الدولة.

مكة المكرمة