السعودية.. إيقاف مسؤولين وضباط بتهم فساد واستغلال نفوذ

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mq3PPw

هيئة مكافحة الفساد تعلن حملات بين فترة وأخرى

Linkedin
whatsapp
الخميس، 10-12-2020 الساعة 22:13
- كم عدد المتهمين في تلك القضايا بحسب الرواية الرسمية؟

184 مواطناً ومقيماً.

- ماذا قالت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد السعودية؟

إنها "ماضية في تطبيق ما يقضي به النظام بحق المتجاوزين دون تهاون".

أعلنت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد السعودية، الخميس، أنها باشرت 120 قضية جنائية خلال الفترة الماضية، أطرافها 184 مواطناً ومقيماً، وجارٍ استكمال الإجراءات النظامية بحقهم.

وقالت الهيئة إن هناك 6 ضباط من وزارة الداخلية والدفاع المدني من ضمن الموقوفين بتهم تلقي رشى وفساد، وتقديم تسهيلات لوافدين مخالفين.

وشددت الهيئة على أنها ماضية في تطبيق ما يقضي به النظام بحق المتجاوزين دون تهاون، ومستمرة في رصد وضبط كل من يتعدى على المال العام، أو يستغل الوظيفة لتحقيق مصلحته الشخصية، أو للإضرار بالمصلحة العامة ومساءلته حتى بعد انتهاء علاقته بالوظيفة؛ لكون جرائم الفساد المالي والإداري لا تسقط بالتقادم.

وأكدت الهيئة أن المادة (16) من نظام مكافحة الرشوة قضت بإعفاء الراشي أو الوسيط من العقوبة الأصلية والتبعية إذا أخبر السلطات بالجريمة قبل اكتشافها.

وأوضحت أن من ضمن القضايا شبهة فساد لعدد من موظفي بلدية إحدى المحافظات، حيث جرى استرداد بعض المبالغ، وجارٍ العمل على استرداد ما تبقى من إجمالي المبلغ المصروف بغير وجه حق.

ولفتت إلى أنه تم إيقاف رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بإحدى المناطق لقيامه بتحويل مبلغ 8 ملايين ريال (2.13 مليون دولار)، من حساب الغرفة التجارية، واستخدامه في إصدار شيك لمحكمة التنفيذ لتسديد مطالبة مالية لأحد المواطنين.

ودأبت الهيئة في الآونة الأخيرة على إصدار بيانات متلاحقة بمئات قضايا الفساد التي تباشرها، وكان من أبرزها في الأشهر الأخيرة قضية فساد كبيرة تورط فيها رجال أعمال وموظفون حكوميون ومقيمون أجانب، وبلغت قيمة المضبوطات لدى المتهمين أكثر من 600 مليون ريال.

مكة المكرمة