الدوحة.. مذكرة لإنشاء وإدارة مراكز إيواء للعمالة الوافدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7dmNoE

اتفاقية التعاون

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 23-11-2021 الساعة 16:12

بين من ومن تم توقيع الاتفاقية؟

اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر بوزارة العمل، والهلال الأحمر القطري.

ما الهدف من الاتفاقية؟

توفير حماية اجتماعية للعاملين في دولة قطر الذين لا ملجأ لهم.

أعلن في العاصمة القطرية الدوحة، اليوم الثلاثاء، توقيع مذكرة تفاهم بهدف إنشاء وإدارة مراكز إيواء للعمالة الوافدة وضحايا الاتجار بالبشر وتقديم المساعدات الإنسانية.

وقالت وسائل إعلام قطرية إن اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر بوزارة العمل وقعت مع الهلال الأحمر القطري مذكرة تفاهم، تتولى اللجنة على ضوئها "توفير حماية اجتماعية للعاملين في دولة قطر الذين لا ملجأ لهم، من خلال برامج الحماية والرعاية والوقاية والتمكين والتوعية المستندة إلى النهج المبني على الحقوق".

أما الهلال الأحمر القطري، وبوصفه جمعية أهلية تطوعية، فسيعمل "على تخفيف حدة معاناة ضحايا الاتجار بالبشر، دون أي تمييز أو تفرقة في المعاملة، والمساهمة في الخدمات الاجتماعية والإنسانية، بما يتفق ورسالته، وفي إطار برامجه ومشاريعه المجتمعية والتنموية في دولة قطر، وبحكم خبراته في المجال الإنساني التطوعي".

وحول مجالات التعاون المشترك بين اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر والهلال الأحمر القطري، سيتولى الطرفان بموجب مذكرة التفاهم "إعادة تشغيل مشروع دار الرعاية الإنسانية المخصص لإدارة الشؤون الإنسانية للعمال، والتي تختص بتقديم المساعدة والحماية المطلوبة لضحايا الاتجار بالبشر".

كما سيعمل على إعادة تأهيلهم وإدماجهم في المجتمع، إضافة إلى إيواء العمالة الوافدة التي تتقطع بها السبل لرعايتها، حتى يتم تأمين مغادرتها للدولة.

وسيعمل الطرفان على تطوير وتفعيل قنوات التعاون المشترك بينهما، بهدف إدارة والإشراف على المراكز الإنسانية لإيواء العمال في دولة قطر، بما يتفق مع المعايير التي تضعها المنظمات الدولية والإقليمية المتخصصة في هذا الشأن.

وأجرت قطر خلال الآونة الأخيرة إصلاحات ضخمة نالت على أثرها إشادات دولية، حيث ألغت تصاريح الخروج للمقيمين غير الخاضعين لقانون العمل، وهي أول دولة في منطقة الخليج تقرر إلغاء الكفالة بشكل كامل، وتعطي العامل الحق في تغيير جهة عمله دون موافقة من صاحب العمل، فضلاً عن تحديد حد أدنى للأجور يحفظ كرامة العامل ويحميه، كما أقرت قانون الحد الأدنى للأجور.

مكة المكرمة