الإيدز يقتل 700 مغربي خلال 2016

نسبة انتشار الإيدز بين المغاربة 0.1 في المئة

نسبة انتشار الإيدز بين المغاربة 0.1 في المئة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 26-07-2017 الساعة 15:27


قالت وزارة الصحة المغربية، الأربعاء، إن مرض نقص المناعة (الإيدز) أودى بحياة 700 شخص خلال عام 2016، مؤكدةً تدنِّي نسب انتشار المرض بين المغاربة.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن التقديرات الأخيرة لعام 2016، أظهرت أن انتشار فيروس نقص المناعة بين عموم المغاربة بلغ 0.1 في المئة، معتبرة أن هذه النسبة "متدنية".

وبلغ عدد الأشخاص المتعايشين مع فيروس نقص المناعة 22 ألف شخص، في حين بلغ عدد الإصابات الجديدة بالفيروس ألف حالة.

اقرأ أيضاً:

الاكتئاب يؤثر بالسلب على هيكل المخ وأنسجته

وقدّرت الوزارة عدد الوفيات الناتجة عن الإيدز خلال 2016 بـ700 حالة.

ولفت بيان الوزارة إلى أن 150 ألف امرأة حامل استفدن من الكشف خلال عام 2016، في إطار البرنامج الوطني للقضاء على انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل، مقابل 43 ألفاً عام 2012.

كما ارتفع عدد الأشخاص المعرَّضين لخطر الإصابة بفيروس نقص المناعة الذين استفادوا من برامج الوقاية، من 100 ألف في عام 2011 إلى 161 ألفاً عام 2016.

وأعدت الوزارة المخطط الاستراتيجي الوطني الجديد لمكافحة الإيدز للفترة بين 2017 و2021، وهي تراهن على تحقيق الأهداف "90-90-90"، الموصى بها من طرف برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز، أي أن يدرك 90 في المئة من المصابين إصابتهم، وأن يخضع 90 في المئة من المدركين لإصابتهم للعلاج، في حين تتمكن 90 في المئة من هذه الحالات من القضاء على الفيروس.

مكة المكرمة