إطلاق نار في تكساس..وترامب يتحدث عن "عدد كبير" من القتلى

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GeokXw

الشرطة أكدت وقوع عدد من القتلى نتيجة إطلاق النار

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 03-08-2019 الساعة 21:38

وقت التحديث:

الأحد، 04-08-2019 الساعة 02:55

قتل 20 شخصا وأصيب  24  آخرون في حادث إطلاق نار  وقع  السبت، داخل أحد محلات وول مارت في مدينة الباسو بولاية تكساس الأمريكية، في حين أكدت الشرطة أنها اعتقلت عدداً من المشتبه بهم.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه اطلع على تقارير تفيد بوقوع "إطلاق نار مروع" في مدينة إل باسو بولاية تكساس قتل فيه "عدد كبير" من الناس.

وغرد ترامب على "تويتر": "إطلاق نار مروع في إل باسو بتكساس، والتقارير سيئة جدا، مقتل العديد من الناس"، مشيرا إلى أنه يعمل مع السلطات الفيدرالية والمحلية وقوات الأمن، وأنه أجرى اتصالا هاتفيا مع حاكم الولاية وعبر له عن دعمه والحكومة الفيدرالية في التعامل مع ما حدث.
 

من جانبه؛ أكد المتحدث باسم الشرطة المحلية الأمريكية، قبل تغريدة ترامب، أن عدة أشخاص قتلوا خلال عملية لإطلاق النار على مجمع تجاري في مدينة الباسو.

 بدورها، نقلت شبكة "سي إن إن" عن أوليفيا زيبيدا، مديرة مكتب رئيس بلدية الباسو، أنّ قوات الأمن اعتقلت عدداً من المشتبه بهم، بحادث إطلاق النار، دون تحديد عددهم.

 

كذلك دعت الشرطة، في تصريح مقتضب عبر حسابها في موقع "تويتر"،  المواطنين إلى الابتعاد عن مكان حدث إطلاق النار.

وقالت في تغريدة أخرى: إن "المشهد لا يزال نشطاً، ولدينا تقارير متعددة عن وجود عدد من مطلقي النار، يرجى تجنب المنطقة، الشرطة تجري عملية بحث في مساحة كبيرة جداً".

بدورها أكدت محطة "كاي تي أس أم" المحلية أن 18 شخصاً أصيبوا بجراح نتيجة حادث إطلاق النار. 

وتداول أحد الأشخاص القريبين من الحادث مقطع فيديو يوثق اللحظات الأولى لإطلاق النار وسقوط عدد من الإصابات.

يشار  إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تشهد حوادث إطلاق نار متعددة بدوافع مختلفة؛ منها السياسي والعِرقي والاقتصادي والاجتماعي، وأصبحت تتصدر دول العالم من حيث عدد تلك الحوادث، حسب دراسات عديدة.

وتساهم عوامل عديدة بأدوار هامة في مفاقمة وتصاعد تلك الحوادث؛ منها انتشار السلاح، وتزايد حوادث الكراهية، خصوصاً بعد قدوم الرئيس دونالد ترامب إلى السلطة.

مكة المكرمة