أحمد موفق زيدان

لم يعُد بالإمكان حكم الشعوب بالريموت كنترول أو بالحديد والنار، ولم تعُد الشعوب بخيلة بتقديم قرابين الحرية بعد أن رأت الارتباط العضوي بين الاستبداد المحلي والاحتلال الأجنبي.

الثورة المضادة إلى خريف وبذور الثورات العربية وربيعها قبل عام 2011 زادت أضعافاً مضاعفة عما كانت عليه.

حين أُعلن عن تشكيل المجلس الوطني السوري، استبشر السوريون خيراً، ورفعوا على الفور لافتة أن المجلس الوطني يمثّلني؛ فعلى مدى عقود كان الممثل الوحيد الذي يقدم نفسه للشعب هي العصابة الطائفية الحاكمة.

الغرب يسعى بكل جهده إلى تبرئة محمد بن سلمان من جريمة اغتيال الصحافي جمال خاشقجي ثم تذويبه بالأسيد.

جبل الجليد من التآمر والخفايا لما حدث بالثاني من أكتوبر، بالقنصلية السعودية بإسطنبول (مقتل خاشقجي)، سيظل يسرق اهتمام وأنظار العالم الحر.

ما كشفته الثورة الشامية أخيراً عن المواقف الروسية والأميركية المعادية للثورة يدخل ضمن الاستثناء الشامي.

مكة المكرمة