95 حالة خطيرة.. لقاح "جونسون" يتسبب بمرض عصبي نادر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wrQn1y

تمثّل هذه الأنباء نكسة للقاح "جونسون آند جونسون"

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 13-07-2021 الساعة 08:58
- كم عدد الإصابات بالمرض النادر؟

100 إصابة.

- ما هي متلازمة "غيلان باريه"؟

مرض يصيب الأعصاب الطرفية ويتسبّب بضعفها أو حتى بشللها تدريجياً.

حذرت وكالة الأدوية الأمريكية من أنها رصدت "خطراً متزايداً" للإصابة باضطراب عصبي نادر لدى أشخاص تلقّوا لقاح "جونسون آند جونسون" المضادّ لكورونا.

وفي خطاب وجهته إلى شركة "جونسون آند جونسون"، صنفت وكالة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) فرص الإصابة بمتلازمة غيلان باريه (GBS) بعد التطعيم بأنها "منخفضة جداً"، وقالت إنه مع ذلك يجب على متلقي لقاح "جونسون" التماس العناية الطبية إذا ظهرت لديهم أعراض تشمل الإحساس بالضعف، أو الوخز، أو صعوبة المشي، أو صعوبة حركات الوجه.

وتلقى حوالي 12.8 مليون شخص لقاح "جونسون" في الولايات المتحدة، وذكرت وكالة الغذاء والدواء الأمريكية أن 100 تقرير أولي عن المتلازمة غيلان باريه في متلقي اللقاح تتضمن 95 حالة خطيرة تتطلب دخول المستشفى، ووفاة واحدة تم الإبلاغ عنها.

ومتلازمة "غيلان باريه" هي مرض يصيب الأعصاب الطرفية ويتسبّب بضعفها أو حتى بشللها تدريجياً، وهو يبدأ غالباً في الساقين ويصعد أحياناً إلى عضلات التنفّس ثم أعصاب الرأس والرقبة.

ويصيب هذا المرض سنوياً ما بين ثلاثة آلاف وستة آلاف شخص في الولايات المتحدة.

ويمثّل هذا التحذير نكسة للقاح "جونسون آند جونسون" الذي حصل على ترخيص للاستخدام الطارئ في الولايات المتحدة في فبراير الماضي، قبل أن يعلّق هذا الترخيص لمدة عشرة أيام في أبريل إثر تقارير عن إصابة نساء تلقّين اللقاح بحالات شديدة من جلطات دم مرتبطة بانخفاض مستويات الصفائح الدموية.

وخلصت السلطات الصحّية في نهاية المطاف إلى أنّ فوائد هذا اللّقاح تفوق مخاطره.

مكة المكرمة