هل ستكون ملابسك المستقبلية مصنوعة من الطحالب؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/kpX322

يشبه السليلوز البكتيري الورق الموجود في الطابعة، بينما تعمل الطحالب الدقيقة كالحبر

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 04-05-2021 الساعة 10:27

ما المادة الجديدة؟

استخدام السليلوز والطحالب لصناعة جلود وملابس.

ما الفائدة منها؟

أنها صديقة للبيئة وقابلة للتحلل.

استخدم فريق بحثي من "جامعة روتشستر" و"جامعة دلفت للتكنولوجيا" في هولندا طابعات ثلاثية الأبعاد وتقنية جديدة للطباعة الحيوية، لطباعة الطحالب وتشكيل مواد حية تتسم بالقوة والقدرة على الصمود.

وبحسب الباحثين، يمكن استخدام هذه الخاصية في تطبيقات مختلفة في قطاعات الطاقة والطب والأزياء، وفق ما نقل موقع "فيزكس".

وقال سريكانث بالاسوبرامانيان، المؤلف الرئيسي للدراسة من جامعة "دلفت": "تعد الطباعة ثلاثية الأبعاد تقنية قوية لتصنيع مواد وظيفية حية، نحن نقدم المثال الأول لمادة ترتكز على التمثيل الضوئي مصممة هندسياً، والتي تكون قوية فيزيائياً بما يكفي لنشرها في تطبيقات الحياة الواقعية".

بدأ الباحثون بمادة "السليلوز البكتيري غير الحي"، وهو مركب عضوي تنتجه البكتيريا وتفرزه. 

يحتوي السليلوز البكتيري على العديد من الخصائص الميكانيكية الفريدة، بما في ذلك مرونته وصلابته وقوته وقدرته على الاحتفاظ بشكله، حتى عند الالتواء.

يشبه السليلوز البكتيري الورق الموجود في الطابعة، بينما تعمل الطحالب الدقيقة كالحبر، استخدم الباحثون طابعة ثلاثية الأبعاد لإيداع الطحالب الحية على السليلوز البكتيري.

نتج عن الجمع بين المكونات الحية (الطحالب الدقيقة) وغير الحية (السليلوز البكتيري) مادة فريدة تتميز بجودة التمثيل الضوئي للطحالب وقوة السليلوز البكتيري؛ المادة صلبة ومرنة وأيضاً صديقة للبيئة وقابلة للتحلل البيولوجي وبسيطة وقابلة للتطوير.

فائدة جعلها تعتمد على التمثيل الضوئي هي لتغذية نفسها على مدى عدة أسابيع، كما أنها قابلة للتجديد.

تجعل الخصائص الفريدة للمادة اختياراً مثالياً لمجموعة متنوعة من التطبيقات، بما في ذلك المنتجات الجديدة؛ مثل الأوراق الاصطناعية أو الجلود أو الملابس الحيوية.

يمكن أن تعمل هذه المواد على تغيير قطاع الموضة؛ ستعالج الملابس الحيوية المصنوعة من الطحالب بعض الآثار البيئية السلبية لصناعة النسيج الحالية؛ من حيث إنها ستكون أقمشة عالية الجودة تنتج بشكل مستدام وقابلة للتحلل بشكل كامل. 

كما تعمل على تنقية الهواء عن طريق إزالة ثاني أكسيد الكربون من خلال عملية التمثيل الضوئي، ولن تحتاج إلى الغسل كثيراً مثل الملابس التقليدية، مما يقلل من استخدام المياه.

تقول ماري إيف أوبين تام، الأستاذة المشاركة في علم الأحياء: "موادنا الحية واعدة لأنها تستطيع البقاء على قيد الحياة لعدة أيام دون الوصول إلى الماء أو العناصر الغذائية، ويمكن استخدام المادة نفسها كبذرة لتنمية مواد حية جديدة".

طحالب

مكة المكرمة