"مايكروسوفت" تطلق مركز التحول الرقمي في قطاع الطاقة بالإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/n3JV9J

تكثف مايكروسوفت الجهود لبناء مستقبل أكثر استدامة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 04-06-2020 الساعة 20:21

- ما فائدة هذه الخطوة؟

تمكين الأفراد والشركات لتحقيق الإنجازات وتكثيف الجهود لبناء مستقبل أكثر استدامة.

- ما أبرز التحديات التي تواجه مستقبل الاستدامة بالإمارات؟

تنامي التزامات مؤسسات قطاع الطاقة تسهم في رفع الانبعاثات الكربونية.

افتتحت مايكروسوفت، مساء الأربعاء، "مركز التميز للطاقة" في الإمارات، الذي يسهم في تمكين الأفراد والشركات من تحقيق الإنجازات وتكثيف الجهود لبناء مستقبل أكثر استدامة.

وبحسب "وكالة أنباء الإمارات" قال عمر سلطان العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي: "تقع استراتيجية الذكاء الاصطناعي في صميم أجندة الدولة الوطنية وأولياتها، وتصب شراكتنا مع مايكروسوفت في صالح جهودنا المبذولة لتحقيق أهدافنا في هذا المجال".

وأضاف أن إطلاق مركز التميز للطاقة "من شأنه توثيق أواصر تعاوننا للتركيز على قطاعات مختلفة، ومن ضمنها قطاع الطاقة".

وأوضح أن هذه الخطوة ستعزز "تمكين عملية التحول الرقمي وتلبية المتطلبات الأساسية؛ مثل زيادة مستوى جودة الكفاءة والاستدامة البيئية، وصنع السياسات المضطلعة في هذا المجال على صعيد المنطقة بما يضمن لها تحقيق مستقبل مزدهر للأجيال القادمة".

بدوره شدد سامر أبو لطيف، رئيس مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا، على "التزام الشركة الراسخ نحو مواصلة تمكين الأفراد والشركات لتحقيق مزيد من الإنجازات وتكثيف الجهود لبناء مستقبل أكثر استدامة".

وأشار إلى أن قطاع الطاقة يواجه تحديات كبيرة، مؤكداً أن "مركز التميز للطاقة من مايكروسوفت يعالج من هذا المنطلق جميع تلك العقبات التي تقف في وجه تقدم وتطور هذا القطاع".

وذكر أن "تنامي التزامات مؤسسات قطاع الطاقة شجعت مايكروسوفت على العمل على إيجاد حلول من شأنها الانتقال إلى طاقة أنظف، وكذلك المساهمة في خفض الانبعاثات الكربونية".

مكة المكرمة