كورونا ضاعف أسهمها.. هل تصبح السياحة الافتراضية جزءاً من حياتنا؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ydNjDv

التكلفة الإجمالية للقيام برحلة افتراضية أقل بكثير مما لو كنت ستقوم برحلة فعلية

Linkedin
whatsapp
السبت، 01-08-2020 الساعة 17:44
- ما السياحة الافتراضية؟

مفهوم هجين، فهي تجمع بين مفهومي الواقع الافتراضي والسياحة، في جوهرها تسهل السياحة الافتراضية التجربة السياحية دون الحاجة إلى السفر إلى أي مكان.

- ما أهم مزايا السياحة الافتراضية؟

تأثيرها على البيئة ضئيل جداً، وكذلك هي اقتصادية ولا تحتاج إنفاق أموال طائلة.

- ما مساوئ السياحة الافتراضية؟

 التفاعل الاجتماعي يكون محدوداً.

مع تفشي فيروس كورونا المستجد المعروف بـ"كوفيد-19" في جميع دول العالم، اتخذت الحكومات في معظم تلك الدول قرارات متعددة لمنع تفشي الوباء ومنها الإغلاق العام وحظر السفر وتوصية المواطنين بضرورة البقاء في المنزل.

أدّت هذه التدابير إلى توقف قطاعات كبيرة عن العمل، ولعل أكثر القطاعات تأثراً بتلك الإجراءات كان قطاع السياحة.

في هذه المرحلة بدأ السياح وعشاق السفر ممارسة هوايتهم ولكن وهم جلوس في منازلهم، وذلك من خلال التوجه إلى "السياحة الافتراضية"، فما هي؟

السياحة الافتراضية

السياحة الافتراضية هي في الأساس مفهوم هجين، فهي تجمع بين مفهومي الواقع الافتراضي والسياحة. 

في جوهرها، تسهل السياحة الافتراضية التجربة السياحية ودون الحاجة إلى السفر إلى أي مكان.

تأخذ السياحة الافتراضية عديداً من الأشكال المختلفة وتأتي بدرجات متفاوتة من القدرات التكنولوجية.

في أبسط أشكالها، قد تتكون السياحة الافتراضية من فيديو لوجهة سياحية، يشاهد "السائح" الفيديو مستخدِماً حاستي السمع والبصر.

وتتضمن الأشكال الأكثر تعقيداً للسياحة الافتراضية الانغماس في بيئة، من خلال استخدام سماعة رأس أو جهاز محاكاة "VR". 

مراحل تطوّرها

شهدت صناعة السياحة نمواً بطيئاً ولكنه ثابت في استخدام الواقع الافتراضي طوال السنوات الأخيرة. 

وأشار تقرير صادر عن "Research and Markets" نُشر في عام 2019، إلى أن صناعة السياحة ستشهد نمواً قوياً في السياحة الافتراضية خلال السنوات القادمة.

وازداد الطلب عليها بشكل كبير من قِبل الشركات السياحية والمواطنين على حدٍّ سواء، لتتطور مراحل صناعة السياحة على النحو التالي:

في البداية استخدمت الشركات السياحية مفهوم السياحة الافتراضية كأداة تسويقية.

إذ تعتبر مشاهدة التجربة وسماعها طريقة رائعة لإقناع شخص ما وإغرائه بالتوجه إلى تلك الوجهة الصناعية التي يروجون لها.

في حين شهدت السنوات الأخيرة اعتماد عدد متزايد من الشركات السياحية على تقنيات افتراضية كوسيلة لتعزيز تجربة السياحة.

من إدخال جولات "5D" في المتنزهات الترفيهية إلى الأنشطة التي يتم تنفيذها في المتاحف، شهدت مجموعة من مناطق الجذب السياحي تعزيز رضا الزائرين بعد إدراج السياحة الافتراضية.

في السنوات الأخيرة، شهدنا تطوير مجموعة من تجارب السياحة الافتراضية، فعلى سبيل المثال، قد يتم اختصار رحلةٍ مدتها 5 ساعات إلى بضع دقائق، مما يقلل من الوقت الذي يقضيه السائح عادةً في البحث عن الحياة البرية، وضمن ذلك مشاهدة الحياة البرية الفعلية فقط.

في حين كانت هذه الأنواع من تجارب السياحة الافتراضية موجودة من قبل، فإنها لم تبدأ في الانتشار حتى انتشار فيروس كورونا الخطير عام 2020.

وعلى الرغم من التوقعات الأولية التي تشير إلى أنه من غير المرجح أن تحل الأعياد الافتراضية محل الأعياد المادية، فإن صناعة السياحة تحولت بشكل جذري بين عشية وضحاها خلال تفشي الوباء.

بمجرد أن ينتهي الوباء يمكن أن تعود صناعة السياحة التقليدية للعمل مرة أخرى، ومن المتوقع أن ينخفض ​​الطلب على السياحة الافتراضية خلال هذه الفترة بشكل كبير. 

ومع ذلك، من المحتمل أن يكون هناك تقبُّل جديد ورغبة في القيام بالسياحة الافتراضية بطرق لا يمكن تحقيقها مادياً.

وفي سياق متصل، يمكن أن تكون "المغامرة المستحيلة" هي الخيار المناسب للأشخاص الذين ينوون زيارة وجهة معينة لكن ليست لديهم أموال للقيام بذلك، أو الذهاب إلى أماكن يستحيل الوصول إليها كالغوص في أعماق البحار، أو السير في الفضاء.

مزايا السياحة الافتراضية

1- مفيدة للبيئة.

أحد الأشياء الرائعة في السياحة الافتراضية هو أن تأثيرها على البيئة ضئيل جداً. 

السياحة الافتراضية تعني انبعاثات أقل من ثاني أكسيد الكربون الناتج عن النقل، ونفايات أقل، وأضراراً أقل للنباتات والحيوانات والبيئة الطبيعية والحياة البرية.

2- توفر الحرية والمرونة

تمنح السياحة الافتراضية للزائرين مزيداً من المرونة والحرية في اختيار الوقت والزمان.

3- تكاليف أقل

تعتبر التكلفة الإجمالية للقيام برحلة افتراضية أقل بكثير مما لو كنت ستقوم برحلة فعلية إذ يكفيك الوصول إلى جهاز كمبيوتر أو جهاز ذكي وما إلى ذلك.

4- يمكنها تحفيز السياحة المادية

من خلال زيارة المنتجعات والفنادق والمناطق السياحية افتراضياً قبل زيارتها مادياً، فهي تعزز التسويق بشكل أكبر من السياحة المادية.

مساوئ السياحة الافتراضية

1- غير متاحة للجميع.

2-لا يستطيع الجميع الوصول إلى الأجهزة الرقمية المطلوبة للقيام بالسياحة الافتراضية.

3- لا توفر المزايا الاقتصادية التي توفرها السياحة التقليدية.

3- لها تفاعل اجتماعي محدود، وهو أحد أكثر عيوبها وضوحاً.

معالم سياحية

1. متحف اللوفر في باريس (جولة افتراضية)

السياحة الافتراضية

2. متنزه "يوسمايت الوطني" في أمريكا الشمالية

السياحة الافتراضية

3. بركان نشط في "هواوي"

السياحة الافتراضية

4 قصر "باكنغهام" في المملكة المتحدة

السياحة الافتراضية

5. سور الصين العظيم

السياحة الافتراضية

6. "الكولوسيوم الروماني" في روما

السياحة الافتراضية

7. "تمثال الحرية" في الولايات المتحدة

السياحة الافتراضية

8 "سراديب الموتى" في باريس

السياحة الافتراضية

9 "الحيد المرجاني العظيم" في أستراليا

السياحة الافتراضية

10 غابات "الأمازون"

السياحة الافتراضية

11. الشفق القطبي في آيسلندا

السياحة الافتراضية

12. تمثال المسيح في ريو دي جانيرو

السياحة الافتراضية

13. أهرام الجيزة في مصر

السياحة الافتراضية

14. تاج محل في الهند

السياحة الافتراضية

15. البتراء - الأردن

السياحة الافتراضية

مكة المكرمة