طائرة مستوحاة من الخفافيش لتلقيح المحاصيل ومراقبة الطقس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GdX1aY

وزنها 95 غراماً وستستخدم لتلقيح المحاصيل ومراقبة الطقس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 01-08-2019 الساعة 15:13

صمم أليريزا رمضاني، عالم الروبوتات في جامعة نورث إيسترن في بوسطن، جيلاً جديداً من الطائرات دون طيّار، تحاكي بعملها الطائر الخفاش.

إذ استبدل الأجنحة الثابتة التقليدية بجناحين يرفرفان كما ترفرف أجنحة الخفاش، ويمكن استخدامها لتلقيح المحاصيل، وجمع بيانات الطقس، أو للبحث عن المفقودين في مناطق الكوارث.

وقال الدكتور رمضاني: "ستعمل هذه الطائرات على مدار الساعة للمراقبة وتوفير المعلومات". 

وابتكر رمضاني هذه الفكرة بعد دراسة رحلة الخفافيش، ولاحظ كيف أنها تغير أجنحتها في أشكال مختلفة لكسب زيادة في خفة الحركة، وهو شيء لا يفعله طائر آخر.

وتزن الطائرة الجديدة 93 غراماً فقط، وهي أثقل من الخفافيش المتوسطة، لكنها ستظل قادرة على الطيران بسهولة.

وأضاف: "صنعنا الأجنحة الغشائية المرنة المصنوعة من السيليكون، والتي يمكن التحكم فيها وتغيير وضعية أجنحتها عن طريق عدد من التراكيب، لتتناسب مع الخصائص التكوينية لجسم الخفافيش".

ولا تزال الطائرات من دون طيار الجديدة في مرحلة النموذج الأولي، ما يعني أنه سيكون هناك عدة سنوات قبل أن تكون متاحة للاستخدام الشخصي أو التجاري، وفقاً لما نشره موقع "NBC" اليوم الخميس.

ومع ذلك، عند دخول هذه الطائرات للعمل وتوفرها في السوق فمن المأمول تزويدها بمجموعة من الوظائف مثل "GPS" وأجهزة الاستشعار والكاميرات.

مكة المكرمة