"صحة أبوظبي": مصابو كورونا يمكنهم التبرع بالدم بعد مرور 10 أيام

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YeNPzB

صحة أبوظبي دعت المجتمع إلى التبرع بالدم

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 21-01-2022 الساعة 16:33

ما أبرز ما دعت له صحة أبوظبي؟

دعت المواطنين إلى التبرع بالدم.

ما أهمية التبرع بالدم؟

وفق صحة أبوظبي يسهم في إنقاذ حياة المرضى.

أكدت شركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة" أنه يمكن للأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا التبرع بالدم بعد مرور 10 أيام من ظهور النتيجة الإيجابية في حال انعدام الأعراض المصاحبة للمرض.

وقالت "صحة" في بيان لها، اليوم الجمعة: "يمكن للأشخاص الذين أصيبوا بكورونا مع الأعراض المصاحبة له عليهم انتظار 10 أيام بعد زوال الأعراض".

بدوره دعا المدير التنفيذي للعمليات بالإنابة في شركة "صحة"، الدكتور مروان الكعبي، أفراد المجتمع التبرع بالدم باستمرار لتزويد بنك الدم بالمخزون اللازم لضمان إنقاذ حياة المرضى الذين يحتاجون بشكل مستمر إلى عمليات نقل الدم.

وبين الكعبي أن "بعض المرضى لا يمكن علاجهم إلا بالدم؛ مثل مرضى الثلاسيميا والأنيميا المنجلية الذين يحتاجون لأخذ الدم كل 3 أسابيع، بالإضافة لمصابي الحوادث وغيرهم، إذ يسهم كل متبرع في إنقاذ حياة ثلاثة أشخاص على الأقل، خاصة أنه لا بديل للعلاج إلا بالدم".

وأوضح أن التبرع بالدم يتم وفقاً لأعلى المعايير المعتمدة من الهيئات العالمية؛ من خلال تحقيق أعلى معدلات الموثوقية والدقة في التعامل مع الوحدات الدموية لدعم المخزون الاستراتيجي.

وأشار إلى أن بنوك الدم في أبوظبي والعين والظفرة تتخذ الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة منذ انتشار فيروس كورونا لضمان سلامة عمليات التبرع بالدم ومشتقاته لجعل التبرع بالدم آمناً تماماً، في ظل الإجراءات الوقائية والتعقيم المتبع في المؤسسات الصحية لدولة الإمارات بشكل عام، ومنشآت شركة "صحة" بشكل خاص.

ولفت إلى أن سلامة المتبرعين والموظفين في بنك الدم هي أولوية في جميع الأوقات، منذ نقطة الدخول وحتى الخروج، إذ تطبق بروتوكولات السلامة، وتتبع الإجراءات الاحترازية للوصول إلى رعاية صحية آمنة وعالية الجودة.

ونوه بأنه يتم فحص درجة الحرارة وتعقيم اليدين عند مداخل منشآت بنوك الدم، وتطبيق التباعد الاجتماعي داخل المنشآت، وارتداء الكمامات والقفازات من قبل الأطباء والفنيين وجميع الموظفين طوال الوقت، وتطبيق إجراءات التنظيف والتعقيم ومسح الأسطح المشتركة دورياً بعد كل استخدام، وتطبيق إجراءات التنظيف والتعقيم على المعدات قبل وبعد الاستخدام، إضافة لتطبيق القواعد الإرشادية لغسل وفرك اليدين.

وبين أن الأشخاص الذين يحصلون على اللقاح ضد كورونا يمكنهم التبرع بالدم من دون الحاجة لانتظار 14 يوماً، ولا يوجد ما يمنعهم من التبرع، كما أنه يمكن للأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس أن يتبرعوا بالدم بعد مرور 10 أيام من ظهور النتيجة الإيجابية في حال انعدام الأعراض المصاحبة للمرض.

وتقوم تجربة علاج مرضى كورونا من خلال هذه الطريقة على نقل بلازما شخص تعافى من الفيروس، الذي يضم أجساماً مضادة للفيروس، إلى مرضى يعانون من الفيروس في محاولة لتزويدهم بهذه المناعة.