دراسة: الآباء معتدلو نسب فيتامين "د" يولد أطفالهم أصحاء

التغذية الصحية للأب وابتعاده عن التدخين يؤثران في صحة الإنجاب

التغذية الصحية للأب وابتعاده عن التدخين يؤثران في صحة الإنجاب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-05-2017 الساعة 18:49


كشفت دراسة علمية إيرلندية، الثلاثاء، أن الآباء الذين يملكون نسباً معتدلة من فيتامين "د"، يولد لهم أطفال يتمتعون بصحة أفضل، ومراحل نمو متقدمة قياساً بأقرانهم.

فقد أكد الفريق البحثي من جامعة دبلن الإيرلندية، أن هذه العوامل تتضاعف عند الآباء في العقدين الثاني والثالث من العمر، وأشارت إلى أن الأم لا تحتاج إلى تناول كميات مضاعفة من فيتامين "د" قبل الحمل أو خلاله؛ لما فيه من أضرار كبيرة على صحة الطفل.

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، كشفت الدراسة أن هناك ارتباطاً وثيقاً بين صحة الطفل ومراحل نموه، في عمر خمس سنوات، ونسبة فيتامين "د" لدى الأب.

اقرأ أيضاً:

بالصور.. السياحة العُمانية تخطو نحو العالمية من كهوفها المظلمة

وأضافت الصحيفة أن الدراسة أثبتت نجاحها بالفعل، وذلك بعد إجراء البحث على 213 حالة مختلفة بين الأطفال وآبائهم، في حين أوصت الدراسة بضرورة مراقبة الرجل مستوى فيتامين "د" قبل الزواج، وتناول المكملات التي تدعم استقراره.

حيث وجدت الدراسة العلمية، بعد إجراء تحليل لبيانات آباء تناولوا فيتامين "د" قبل الزواج، أن الأطفال الذين وُلدوا تأثر طولهم ووزنهم إيجابياً، قياساً بأقرانهم في مراحل النمو الأولى.

في حين أكد الفريق العلمي أن التغذية الصحية للأب، وابتعاده عن التدخين، سيؤثران بطريقة مباشرة في وظائف الخلايا، التي تشارك في عملية البناء.

مكة المكرمة