"خيال أصبح حقيقة".. بات بالإمكان التحدث مع النباتات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/r9Kyye

طوّر الباحثون قطباً كهربياً يشبه الهلام يمكن أن يتصل بسطح النبات

Linkedin
whatsapp
السبت، 20-03-2021 الساعة 16:11
- ما هي هذه الأداة الجديدة؟

أقطاب كهربائية هلامية تنقل الإشارات من وإلى النباتات.

- هل تمكن العلماء من التحدث مع النبات؟

نعم، إذ أرسلوا أوامر بإغلاق النبات لأوراقه، فنفّذ النبات ذلك.

"تخيّل أن تكون قادراً على أن تسأل شجرة التين عن سبب تحول أوراقها إلى اللون البني، أو تستفسر من شجرة التفاح حول أفضل يوم للحصاد"؛ سابقاً كان ذلك ضرباً من ضروب الخيال العلمي، لكن اليوم أصبح حقيقة واقعة.

إذ طوّر باحثون من جامعة "نانيانغ التكنولوجية" في سنغافورة أداة يمكنها نقل الإشارات الكهربائية من وإلى النبات، ومراقبة كيفية استجابة النباتات للبيئة المحيطة، ونقل التغيرات الحاصلة إلى المختبر.

من أجل تحقيق هذا العمل كان على الباحثين معرفة كيفية قياس الإشارات الكهربائية المنبعثة من النباتات، حيث جرت العادة أن يتم التحفيز الكهربائي من خلال الأقطاب الكهربائية.

ولكن لا يمكن استخدامها في هذه الحالة؛ لأن سطح النبات المشعر والمليء بالمطبات يجعل من الصعب على الأقطاب الكهربائية أن تبقى متصلة. 

لمعالجة هذه المشكلة طوّر الباحثون قطباً كهربياً يشبه الهلام يمكن أن يتصل بسطح النبات، واختبروه حيث نجح في نقل الإشارات التي كان يبثها النبات.

وبعد ذلك جرب الباحثون إمكانية "التحدث" مع النبات من خلال جعله -أي النبات- يغلق أوراقه عندما طلب منه ذلك عبر توجيه نبضة كهربائية خاصة بذلك.

يقول المؤلف الرئيسي في الدراسة، البروفيسور لوه زيان جون، في بيان نشره موقع مجلة "نيتشر"، السبت: إنه "يمكن للجهاز الآن أن يلتصق بمزيد من أنواع أسطح النباتات، وبشكل أكثر أماناً، ما يمثل خطوة مهمة إلى الأمام في مجال الفيزيولوجيا الكهربية للنبات، وهو ما يفتح فرصاً جديدة للتقنيات القائمة على النباتات".

يأمل الباحثون أن يساعد عملهم في أجهزة مراقبة المحاصيل التي قد تساهم في مكافحة انعدام الأمن الغذائي بسبب تغير المناخ.

وقال كبير الباحثين البروفيسور تشين شياودونغ: "من خلال مراقبة الإشارات الكهربائية للنباتات قد نتمكن من اكتشاف إشارات الاستغاثة المحتملة والتشوهات".

وأكمل موضحاً: "قد يكتشف المزارعون متى يكون المرض في طور التقدم، حتى قبل ظهور الأعراض الكاملة على المحاصيل، مثل الأوراق الصفراء".

وخلص إلى أن ذلك "قد يتيح لنا العمل بسرعة لزيادة إنتاجية المحاصيل إلى أقصى حد ممكن". 

مكة المكرمة