خبراء: أدوية نقص المناعة تعالج أنواعاً من السرطانات المستعصية

خبراء: العلاج المناعي يفكك الدرع الجزيئية للأورام

خبراء: العلاج المناعي يفكك الدرع الجزيئية للأورام

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 28-02-2018 الساعة 11:03


كشف أطباء من جامعة نيويورك عن حقيقة علمية، مفادها أن أدوية نقص المناعة تعمل، وبشكل فعّال، ضد نمو أنواع من السرطانات المستعصية، وليس ذلك فحسب؛ بل تعمل في بعض الحالات على التعافي من المرض، وفقاً لما ذكرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

وتفيد الصحيفة بأن علاج السرطان بأدوية نقص المناعة ليس جديداً، لكن تم تجاهله منذ فترة كعلاج لأنواع معينة من الأورام السرطانية، خاصة سرطان المبيض؛ لاعتقاد الأطباء عدم فاعليته، إلا أن شيئاً مثيراً قادهم إلى إعادة النظر في مثل هذه الأدوية.

كان ذلك عندما اتفقت أربع شاباتٍ مصابات بنوعٍ خطير من سرطان المبيض على إقناع أطبائهن بالسماح لهن بتناول أدوية نقص المناعة، بعد أن تواصلن فيما بينهن من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، ونظراً إلى أن حالتهن استعصت على الأطباء سُمح لهن بتناول هذه الأدوية.

اقرأ أيضاً:

مجلس الأمن يجتمع للنظر بمدى الالتزام بالهدنة في سوريا

وكانت المفاجأة التي لم يتوقعها أحد، أن تعافت الشابات الأربع من المرض، وعُدن إلى العمل وممارسة حياتهن بشكل طبيعي.

وتشير الصحيفة إلى أنه في حال تمكن الباحثون من معرفة ما حدث لهنّ، فإنها قد تفتح الباب أمام علاجات جديدة لمجموعة متنوعة من الأورام السرطانية الأخرى، يُعتقد أنها لا تستجيب للعلاج المناعي.

ونقلت الصحيفة عن "جد وولشوك"، رئيس قسم الميلانوما وخدمة العلاج المناعي في مركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان، قوله: "ما نراه هنا، هو أننا لم نتعلم بعدُ القصة الكاملة لما تتطلبه الأورام لكي يعترف بها الجهاز المناعي؛ ومن ثم يهاجمها من خلال كريات الدم البيضاء، ونحن بحاجة لدراسة الأشخاص الذين لديهم البيولوجيا التي تتعارض مع التعميمات التقليدية".

ويشير الخبراء إلى أن فكرة العلاج المناعي هي تفكيك الدرع الجزيئية التي تستخدمها بعض الأورام لتجنُّب الهجوم من قِبل خلايا الدم البيضاء في الجسم، التي بدورها تقضي على الورم باعتباره شيئاً غريباً قد طرأ على الجسم.

وأفاد الخبراء أيضاً، بأن سرطان الرئة والقولون والمستقيم وسرطان الجلد، لديها أعداد كبيرة من الطفرات الجينية؛ ومن ثم فإن أدوية العلاج المناعي، بكثير من الأحيان، ناجحة في علاجها، لكن فكرة عمل هذه الأدوية ضد الأورام ذات الطفرة الجينية الواحدة، مثل سرطان المبيض، تعد أمراً مثيراً.

مكة المكرمة