"حمد الطبية" تنجح بإجراء عملية قلب مفتوح لمصاب بكورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/o3no3E

شهدت المستشفيات انخفاضاً بأعداد مرضى القلب خوفاً من كورونا

Linkedin
whatsapp
الخميس، 04-06-2020 الساعة 11:01

كيف اكتشف أن المريض يعاني وباء كورونا؟

أُجري الفحص اللازم للكشف عن احتمال إصابته بالعدوى، وتبين أن المريض يعاني إصابة مؤكدة بفيروس (كوفيد 19)، وأنه يعاني انسداد الشرايين الثلاثة الرئيسية في القلب.

هل على من يشعر بآلالام في القلب أو الصدر التوجه إلى المشفى أم البقاء في المنزل بظل كورونا؟

عليهم التوجه إلى المستشفى، كما يجب إدراك أن تعليمات البقاء في المنزل لتجنب التعرض للإصابة بعدوى فيروس كورونا لا تشمل المرضى الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بنوبة قلبية أو جلطة دماغية.

استطاع فريق طبي في مستشفى القلب بمؤسسة حمد الطبية في قطر، إجراء عملية قلب مفتوح لمقيم مريض مصاب بوباء فيروس كورونا المستجد المنتشر في أنحاء العالم.

وقال الدكتور عبد العزيز الخليفي، جراح القلب ورئيس قسم جراحة القلب والصدر في المستشفى، إن المريض (43 عاماً) عانى من ألم في الصدر أسبوعاً قبل أن يتوجه إلى المستشفى طلباً للرعاية الصحية، وفور الكشف عليه أجري تصوير للأوعية القلبية التاجية لديه للتحقق من عدم وجود ما يعيق تدفق الدم في الأوعية الدموية القلبية وتروية القلب بشكل كاف.

وأضاف الخليفي أنه "في نفس الوقت أجري الفحص اللازم للكشف عن احتمال إصابته بعدوى فيروس كورونا، وهو إجراء قياسي يتم اتباعه مع المرضى في الوقت الراهن، حيث تبين أن المريض يعاني من إصابة مؤكدة بفيروس (كوفيد 19)، وأنه يعاني من مرض انسداد الشرايين الثلاثة الرئيسية في القلب، وهو ما يعني أن الشرايين القلبية (الشريان الأمامي الهابط الأيسر، والشريان التاجي الأيمن، والشريان المنعطف) قد تعرضت للتصلب لدرجة يصعب معها تدفق الدم في النظام القلبي الوعائي".

ولفت إلى أنه نظراً لكون المريض مصاباً بكورونا فقد أُبلغت الأقسام المختصة في المستشفى باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحيلولة دون انتشار العدوى بهذا الفيروس، سواء أثناء العملية الجراحية، أو أثناء المتابعة، أو أثناء فترة التعافي والنقاهة.

وأوضح الطبيب القطري أنه منذ بداية جائحة كورونا شهدت المستشفيات في مختلف أنحاء العالم انخفاضاً ملحوظاً في أعداد المرضى الذين يدخلونها نتيجة لتعرضهم للنوبات القلبية، ويرجع السبب في ذلك إلى إحجام مرضى القلب عن طلب العناية الطبية خشية التعرض للإصابة بعدوى فيروس كورونا.

ودعا المرضى الذين يعانون آلاماً في الصدر إلى التوجه إلى قسم الطوارئ في مستشفى القلب أو طلب سيارة الإسعاف، كما يجب إدراك أن تعليمات البقاء في المنزل لتجنب التعرض للإصابة بعدوى فيروس كورونا (كوفيد 19) لا تشمل المرضى الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بنوبة قلبية أو جلطة دماغية.

وفي آخر إحصائيات وزارة الصحية القطرية أعلنت إصابة 1901 حالة جديدة، ليصبح إجمالي المصابين بالفيروس في البلاد قد وصل إلى أكثر من 60 ألف حالة، بينهم 24573 حالة نشطة، فيما وصل عدد المتعافين إلى 37542 حالة، والوفيات إلى 45 حالة.

مكة المكرمة