جامعة قطرية تحوّل أقنعة الغطس لأجهزة تنفس اصطناعي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Xdne3K

الجامعة سلمت فعلياً مئات الأقنعة المعدلة لبعض المؤسسات

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-07-2020 الساعة 11:57

- كيف جرى تحويل القناع إلى كمامة وجه أو تنفس؟

تمت الاستعانة بأنبوب لإدخاله في القصبة الهوائية، وباستخدام المحول الذي صُمم داخل الجامعة والمتصل بقناع الغطس، يمكن التخلّي عن الإجراء الجراحي تماماً.

- ما أهمية هذا التطوير؟

يمكن لذلك أن يقلل بدرجة كبيرة من المخاطر التي يتعرض لها العاملون في مجال الرعاية الصحية الذين يقدمون الخدمات العلاجية لمرضى كورونا.

تمكن فريق من الأساتذة ومهندسي المختبرات في جامعة "تكساس إي آند إم" في دولة قطر من تطوير قناع غطس إلى كمامات للوجه والتنفس باستخدام محوّل، وبتوصيله بأجهزة التنفس في المستشفيات.

وباشرت إحدى الشركات الإيطالية الناشئة بتنفيذ هذا النموذج، من خلال استخدامها أقنعة الغطس التي تصنِّعها شركة "ديكاثلون" للأدوات الرياضية، وتعديلها على نحو يتيح ربطها بأجهزة التنفس الصناعي.

وقاد مروان خريشة وياسر الحميدي، من برنامج الهندسة الميكانيكية في جامعة "تكساس إي أند إم" قطر، الجهود التي استهدفت تصميم وتطوير نسخ مماثلة من هذا النموذج في البلاد.

واستعان المطورون في ذلك بالمعلومات المتاحة عبر المصادر المفتوحة في شبكة الإنترنت. وقد تولى قطاع البحث والتطوير والابتكار في مؤسسة قطر مهمة توفير هذه الأقنعة التي تبرعت بها "ديكاثلون" للفريق الهندسي حتى يقوم بتعديلها، بحسب ما نقلته صحيفة "الشرق" القطرية، الأربعاء.

وتمكن الفريق المختص في الجامعة الشريكة لمؤسسة قطر من تصميم نسخة أفضل هندسياً استناداً إلى المفهوم المتاح عبر المصدر المفتوح اعتماداً على أجهزة التصنيع وآلات الطباعة ثلاثية الأبعاد المتوافرة في مختبراتهم.

وكان الهدف هو إعادة استخدام أقنعة الغطس المتاحة عبر توصيلها بمحوّلات وصمامات لاستخدامها كأجهزة تنفس صناعي غير جراحية.

وفيما يتعلق بالمرضى الذين يواجهون صعوبات تنفسية استعان الفريق بأنبوب يتم إدخاله في القصبة الهوائية، وباستخدام المحول الذي صُمم داخل الجامعة والمتصل بقناع الغطس يمكن التخلّي عن الإجراء الجراحي تماماً.

وتتضمن هذه الأقنعة مرشحاً وصماماً لضغط نهاية الزفير الإيجابي (PEEP) وقام الفريق بتعديله، لضمان أن يكون تسرب الهواء الملوث ضئيلاً أو معدوماً بمجرد وضعه من قبل المريض المصاب بكورونا، للحفاظ على مستويات الضغط الإيجابي داخل الرئتين، ومن ثم حماية المرضى من الفشل الرئوي.

ويمكن لذلك أن يقلل بدرجة كبيرة من المخاطر التي يتعرض لها العاملون في مجال الرعاية الصحية الذين يقدمون الخدمات العلاجية لمرضى كورونا، وأن يجعل ذلك خياراً جيداً للعاملين في الرعاية الصحية لأنه يقلل من احتمالية إصابتهم بالفيروس.

وقامت "تكساس إي آند إم قطر" بالفعل بتسليم المئات من أقنعة الوجه المعدّلة إلى كل من مؤسسة قطر والهلال الأحمر القطري، كما سلّمت الجامعة أيضاً نماذج أولية لمحولات قناع الغطس لمؤسسة حمد الطبية.

ويجري العمل حالياً على ابتكارات أخرى مثل غرف لعزل المرضى وأدوات لفتح الأبواب دون استخدام اليدين للجمهور؛ ولا سيما بعد اتجاه دول العالم الآن لاستئناف الأنشطة والأعمال.

مكة المكرمة