الإمارات.. سوري يفوز بجائزة مبادرة مليون مبرمج عربي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3x4EDy

مشروع محمود شحود "Habit 360" يمكّن الأشخاص من بناء عادات جديدة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 11-05-2022 الساعة 22:12

من الفائز بالجائزة؟

مهندس البرمجيات السوري محمود شحود (33 عاماً).

ما الجائزة؟

لقب أفضل مبرمج عربي وجائزة المليون دولار.

نجح مهندس البرمجيات السوري محمود شحود، البالغ من العمر 33 عاماً، في حصد لقب أفضل مبرمج عربي وجائزة المليون دولار لتحدي مبادرة مليون مبرمج عربي، التي أطلقها حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

ومشروع محمود شحود "Habit 360" يمكّن الأشخاص من بناء عادات جديدة في حياتهم ومتابعة إنجازاتهم وتحفيز مشاعرهم، وقدم التطبيق خدماته لأكثر من 200 ألف مستخدم حول العالم.

كما حصل أصحاب أفضل خمسة مشاريع في تحدي مبادرة "مليون مبرمج عربي" على جوائز بقيمة 50 ألف دولار لكل منهم.

وشملت قائمة أفضل خمسة مشاريع في التحدي برنامج مؤهل (Muaahal) الذي طوره المبرمج المصري محمد الإسكندراني، وهو تطبيق تعليمي مبسط لتأهيل الأفراد في جميع المجالات، ويسهل على الشركات توظيف الموهوبين.

ونجحت المصرية إيمان وجدي في الوصول أيضاً إلى القائمة النهائية من خلال تطبيق "عالفرازة" (3lfraza) لتوصيل الطعام الطازج والمجهز من قبل سيدات المنازل.

وانضم العراقي عمار سالم، الأستاذ الجامعي في كلية الهندسة المعمارية بجامعة بغداد، لقائمة المبرمجين المتميزين؛ بعد تطوير برنامج الأصابع الناطقة (Qeraaty Alnateqa) وهو مشروع يهدف إلى تصميم لغة إشارة جديدة مع استخدام برنامج لتحويل تلك الإشارات إلى حروف وكلمات منطوقة.

فيما طوّر المصري أندرو مكرم برنامج نجيب (Najeeb)، بهدف تسهيل وتوحيد عملية تقديم الاختبارات وتصحيحها.

كما طوّر المهندس المصري حسن محمد برنامجاً للدردشة المترجمة ليتيح للمستخدمين إمكانية التحدث معاً بلغاتهم الأم وترجمة المحادثة فورياً، وهو متوفر بأكثر من 36 لغة.

وكُرم خلال الحفل أفضل 4 مدربين في مبادرة "مليون مبرمج عربي" بجائزة قدرها 25 ألف دولار لكل منهم.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أطلق تحدي "مليون مبرمج عربي" في يوليو 2021؛ بهدف تكريم إنجازات المواهب العربية في مجال البرمجة، وإتاحة الفرصة أمام خريجي المبادرة لاستعراض مشاريعهم المبتكرة التي طوروها باستخدام المهارات والخبرات البرمجية التي اكتسبوها خلال مشاركتهم في المبادرة.

وشهد التحدي مشاركة 257 مشروعاً، قدمها خريجو المبادرة من 50 دولة حول العالم في مختلف القطاعات المرتبطة بالبرمجة والتكنولوجيا وريادة الأعمال في مختلف مجالات البرمجة والتكنولوجيا وريادة الأعمال وتطبيقاتها في مجالات تطوير المواقع الإلكترونية وتطبيقات الأجهزة المحمولة.