ارتفاع مستوى السكر أثناء الحمل قد يسبب سمنة لدى الأطفال

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/61Qq31

خطر إصابة الطفل بالسمنة هو 52% إن لم تتلقَّ أمه علاجاً للسكري في أثناء فترة الحمل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 24-05-2019 الساعة 11:48

أظهرت دراسة جديدة نُشرت في مجلة "PLOS One" الأمريكية العلمية، الجمعة، أن أطفال النساء اللاتي لديهن مستويات عالية من الجلوكوز بالدم في أثناء الحمل، يمكن أن يعانين السمنة بالطفولة.

تابع العلماء من جامعة تينيسي في شمالي كاليفورنيا، بيانات أكثر من 40.000 امرأة حامل وَلدن أطفالاً بين عامي 1995 و2004، في كاليفورنيا الشمالية، ثم تابعوا صحة الأطفال إلى حين بلوغهم سن السابعة.

أجرى العلماء فحص نسبة الجلوكوز في الدم للنساء الحوامل بين الأسبوعين الـ24 والـ28، وإذا ما أظهر الاختبار مستويات مرتفعة من الجلوكوز في الدم، فسيُجرى بعد ذلك اختبار إضافي، لتحديد إصابة المرأة بداء سكري الحمل من عدمها.

وجد الباحثون أنه بمجرد العثور على مستويات مرتفعة من الجلوكوز بالدم في اختبار الفحص، حتى لو لم يكن مستوى السكر في الدم مرتفعاً بما يكفي لتشخيص الإصابة بسكري الحمل، يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالسمنة بين 5 و7 سنوات بنسبة 13% مقارنة بالنساء ذوات مستويات الجلوكوز الطبيعية.

وإذا تم تشخيص إصابة المرأة بالفعل بسكري الحمل، فإن خطر إصابة الطفل بالسمنة يزيد بنسبة 52%.

وقال سامانثا إيرليتش، أستاذ الصحة العامة بجامعة تينيسي: "هذه المعلومات مهمة، لأنها تشير إلى أننا قد نكون قادرين على منع السمنة لدى الأطفال بطريقتين: من خلال مساعدة الأمهات على تحقيق المؤشر كتلة الجسم الطبيعي قبل الحمل، والحد من ارتفاع السكر في الدم خلال فترة الحمل".

يُذكر أن مستويات السمنة لدى الأطفال آخذة في الارتفاع على مستوى العالم، بسبب عدم اتباع برنامج غذائي صحي للأم، وعدم متابعتها فحوص السكر خلال فترة الحمل.

مكة المكرمة