3 دول خليجية تدعم مقترح المغرب بشأن الحكم الذاتي للصحراء

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zNAVV2

المغرب طرح فكرة الحكم الذاتي عام 2007

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 15-01-2021 الساعة 20:14
- ما الدول الخليجية التي دعمت مقترح المغرب؟

قطر، والإمارات، والبحرين.

- متى طرح المغرب مقترح الحكم الذاتي؟

في عام 2007، وعقد اليوم مؤتمراً صحفياً لدعم المقترح.

جددت دول خليجية دعمها المقترح المغربي بمنح إقليم الصحراء الحكم الذاتي، مؤكدة دعمها سيادة الرباط على كافة أراضيها، ومن ضمنها إقليم الصحراء المتنازع عليه.

جاء ذلك خلال مشاركة مسؤولين دبلوماسيين خليجيين في مؤتمر افتراضي عقدته الولايات المتحدة والمغرب لدعم مقترح منح الإقليم الحكم الذاتي.

وخلال المؤتمر ثمّن وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية، سلطان بن سعيد المريخي، المقترح المغربي بشأن الحكم الذاتي للصحراء.

وقال المريخي: إن "قطر تأمل في أن يساعد مقترح المغرب في إحلال السلام بالمنطقة".

وأمس الخميس، جددت المندوبة القطرية الدائمة لدى الأمم المتحدة، السفيرة علياء بنت أحمد آل ثاني، دعم الدوحة مغربية الصحراء وسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية.

كما أكدت المندوبة القطرية، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، دعم بلادها مبادرة الحكم الذاتي كقاعدة لأي حل واقعي لهذا النزاع الإقليمي.

وفي السياق أعرب وزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف الزياني، عن دعم بلاده للمقترح المغربي، وأكد اعتراف المنامة بالسيادة المغربية على الإقليم المتنازع عليه بين الرباط وجبهة البوليساريو.

وقال الزياني خلال مشاركته في المؤتمر: "المغرب له الخيار الأكثر استدامة القائم على الحكم الذاتي، وهو القادر على الصمود".

كما جدد وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد آل نهيان، خلال المؤتمر، دعم بلاده المقترح المغربي، معرباً عن تقدير أبوظبي لجهود الرباط وواشنطن لتنظيم مؤتمر دعم حل الحكم الذاتي بالصحراء المغربية.

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، قد أكد خلال المؤتمر أن "خيار الحكم الذاتي في الصحراء المغربية يمهد الطريق إلى اندماج اقتصادي أكبر في المغرب، وازدهار شامل في القارة الأفريقية".

وقال بوريطة: "مفهوم الانفصالية ضد القانون الدولي، ويهدد وحدة واستقرار المنطقة، ومبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية تهدف إلى حماية وحدة أراضي المغرب".

واعترفت إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، في ديسمبر الماضي، بسيادة المغرب على الإقليم المتنازع عليه، وذلك فور إعلان الرباط تطبيع العلاقات مع "إسرائيل" برعاية أمريكية.

وكان المغرب قد تقدم رسمياً بمقترح حصول الإقليم على الحكم الذاتي عام 2007، كمحاولة لحل الصراع الدائر منذ أكثر من 40 عاماً.

ومراراً أكدت دول مجلس التعاون دعمها سيادة المغرب على الإقليم، الذي تعارض الجزائر الاعتراف بسيادة جارتها عليه، وتدعم الجبهة المتنازعة عليه.

مكة المكرمة