وزير خارجية لبنان: نريد التقارب مع السعودية لكنها لا تريد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/r9B1z8

وزير الخارجية اللبناني عبد الله بو حبيب

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 25-10-2021 الساعة 09:12

ماذا قال الوزير اللبناني عن زيارة السعودية؟

أبدى استعداده لزيارتها في أي وقت.

كيف وصف المباحثات السعودية الإيرانية؟

ستنعكس إيجاباً على لبنان.

أعرب وزير الخارجية اللبناني عبد الله بو حبيب عن اهتمام بلاده بتعزيز التقارب مع السعودية، مشيراً إلى أن السلطات السعودية لا تبدي الرغبة في ذلك.

وفي حديث لقناة "الجديد"، أمس الأحد، قال بو حبيب: "نحن نريد التقارب مع السعودية، لكن هم (السعوديون) لا يريدون ذلك".

وأضاف أن "السعودية تعتبر العلاقة مع لبنان إقليمية"، مضيفاً: "وأنا مستعد لزيارة المملكة في أي وقت، ولكن ما في اليد حيلة".

وتابع: "أنا أفتخر أننا منبر للجميع، وإذا جاء وزير أمريكي أو سعودي فأهلاً بالجميع".

ولفت إلى أن المفاوضات النووية لها تأثير على لبنان، و"المحادثات بين إيران والسعودية ستنعكس إيجاباً على لبنان".

وفي الـ8 من الشهر الجاري، قال رئيس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، إن السعودية "قبلتي السياسية وقبلتي الدينية كمسلم"، في أحدث تعليق على موقف الرياض من حكومته الجديدة.

وكانت صحيفة "الجريدة" الكويتية قالت، أواخر سبتمبر الماضي، إن رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي تقدّم بطلب لزيارة السعودية والكويت وقطر ومصر، وذلك في إطار محاولاته إعادة الدعم العربي للبنان الذي يعيش أسوأ أزماته الاقتصادية والسياسية منذ انتهاء الحرب الأهلية مطلع التسعينيات.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمها أن ميقاتي لم يتلقَّ رداً على طلب الزيارة إلا من الكويت، لكنها أكدت أنه يخطط لجولة عربية تشمل الدول الأربع المذكورة.

وخلال السنوات الماضية تراجع الدعم السعودي للبنان بشكل كبير بعد أن كانت الرياض أكبر داعمي لبنان العرب والخليجيين؛ وذلك بسبب سيطرة حزب الله الموالي لإيران على مفاصل البلاد، كما ذكر مسؤولو المملكة أكثر من مرة.

مكة المكرمة