وزير خارجية عُمان يجري ثاني زيارة إلى طهران خلال شهر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/92QKjA

تولي مسقط جهود الاستقرار في المنطقة اهتماماً كبيراً

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 21-01-2020 الساعة 14:00

وقت التحديث:

الثلاثاء، 21-01-2020 الساعة 23:10

وصل وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، الثلاثاء، إلى العاصمة طهران، وذلك في ثاني زيارة له خلال شهر.

والتقى وزيرا خارجية إيران وسلطنة عمان، بالعاصمة طهران، للتأكيد على "العلاقات الأخوية والوثيقة والاستراتيجية بين البلدين، في ضوء آخر التطورات الإقليمية بالمنطقة"، وفق إعلام إيراني.

وحسبما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، قام وزير خارجية سلطنة عمان بإجراء زيارة قصيرة إلى إيران، في إطار التنسيق السياسي المستمر بين البلدين.

وتعد زيارة بن علوي إلى طهران هي الثانية خلال أسبوعين، بعد اغتيال الولايات المتحدة لقائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، في بداية الشهر الجاري.

وخلال مشاركته في أعمال "منتدى طهران للحوار الإقليمي" بطهران، في 8 يناير الجاري، أكد وزير الخارجية العُماني أن بلاده تولي اهتماماً كبيراً لجهود الاستقرار في المنطقة، وتحقيق الأمن والسلام.

جدير بالذكر أن نذر حرب مدمرة في منطقة الخليج العربي لاحت في الأفق، مطلع العام الجديد؛ بعد اغتيال واشنطن قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، بغارة جوية قرب مطار بغداد الدولي، وذلك في الثالث من الشهر الجاري.

وبعد أيام قليلة استهدفت طهران قاعدتين عسكريتين في العراق تستضيفان جنوداً أمريكيين، في الثامن من يناير الجاري، لتعلن واشنطن أنها سترد بفرض مزيد من العقوبات الاقتصادية على إيران من خلال سياستها "الضغط القصوى"، التي انتهجتها إدارة دونالد ترامب منذ انسحابها من الاتفاق النووي، في مايو 2018.

وتؤدي عمان منذ 40 عاماً دور الوساطة بين الطرفين، وتزايد هذا الدور خلال العام 2019، حيث قام وزير الخارجية العماني بثلاث زيارات إلى طهران فيه، واعتبرت زيارته للمشاركة في منتدى "حوار طهران" الرابعة خلال تسعة أشهر.

مكة المكرمة