وزير الخارجية السعودي يتلقى رسالة من نظيره المصري

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/qDqq8e

الرسالة حول آخر التطورات في المنطقة

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 22-06-2021 الساعة 18:57

من نقل الرسالة؟

نائب وزير الخارجية المصري.

ماذا بحث الطرفان؟

الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

تلقى الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية السعودي، رسالة خطية من نظيره المصري سامح شكري، بحثت العلاقات المشتركة بين الجانبين.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، يوم الثلاثاء، أن وليد بن عبد الكريم الخريجي، نائب وزير الخارجية، تسلم الرسالة من وزير الخارجية المصري، وذلك خلال استقباله في ديوان الوزارة بالرياض، بحضور السفير إيهاب فوزي، نائب المدير التنفيذي لمنظمة تنمية المرأة التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.

وجرى خلال الاستقبال مُناقشة الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، حيث حضر الاستقبال سفير جمهورية مصر العربية لدى المملكة أحمد فاروق.

ولم تشر الوكالة إلى فحوى الرسالة التي نقلها المسؤول المصري إلى الوزير السعودي.

وفي 17 يونيو الجاري، شدد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، على موقف بلاده الداعم لأمن واستقرار السعودية، والذي اعتبره جزءاً من أمن بلاده القومي.

جاء ذلك خلال استقبال السيسي وزير التجارة السعودي ماجد بن عبد الله القصبي، بحضور هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، وأسامة نقلي السفير السعودي بالقاهرة، وبندر العامري رئيس مجلس الأعمال المصري-السعودي.

وأشار إلى "التوافق بشأن ضرورة الاستمرار في دورية انعقاد اللجنة المشتركة بين الجانبين لبحث سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية بين البلدين".

وفي 11 يونيو الجاري، بحث السيسي وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال السيسي: "سعدت بلقاء الأمير محمد بن سلمان، وتركز لقاؤنا على بحث سُبل تطوير العلاقات المشتركة بين بلدينا"، مضيفاً: "المباحثات شهدت توافقاً في الرؤى حول القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك".

وكانت آخر زيارة رسمية معلنة لولي العهد السعودي إلى مصر ولقاء الرئيس السيسي، في مارس 2018، جرى خلالها توقيع عديد من الاتفاقيات بين الجانبين.

وشملت الاتفاقيات التعاون في مجال حماية البيئة والحد من التلوث، وإنشاء صندوق مصري-سعودي للاستثمار، واتفاقية برنامج تنفيذي للتعاون المشترك لتشجيع الاستثمار.

مكة المكرمة