وزير الخارجية السعودي في السودان لأول مرة منذ عزل البشير

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KMbRX1

الزيارة تستغرق يوماً واحداً

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 08-12-2020 الساعة 09:48

وقت التحديث:

الثلاثاء، 08-12-2020 الساعة 19:59

وصل وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، إلى الخرطوم، اليوم الثلاثاء، في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحداً.

وأكد السودان والسعودية، في بيان لمجلس السيادة السوداني، عقب لقاء رئيسه عبد الفتاح البرهان، في الخرطوم، وزير الخارجية السعودي، أهمية التعاون بين البلدين لتأمين البحر الأحمر.

وأعرب البرهان عن تقدير السودان حكومة وشعباً "لمواقف السعودية الداعمة في كافة المجالات، خاصة خلال جائحة كورونا والفيضانات التي شهدتها البلاد".

وأعرب عن تطلع السودان وحرصه على تطوير العلاقات الثنائية، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين.

فيما أشاد وزير الخارجية السعودي بمشاركة السودان في عملية "عاصفة الحزم" العسكرية في اليمن.

وقالت الخارجية السعودية عبر حسابها في "تويتر": إن "الجانبين استعرضا العلاقات الثنائية وأوجه التعاون بين البلدين الشقيقين".

وفي وقت سابق الثلاثاء، أفادت وكالة الأنباء السودانية بأن الوزير السعودي سيجري مباحثات مع وزير الخارجية السوداني المكلف، عمر قمر الدين، بشأن العلاقات بين البلدين، كما سيلتقي رئيس مجلس السيادة ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

بحسب الوكالة، يطلع "بن فرحان" على تطورات الأوضاع في السودان واتفاق السلام الذي تم توقيعه، في أكتوبر الماضي، مع الجبهة الثورية (تتكون من حركات مسلحة)، وفق المصدر ذاته.

وهذه الزيارة هي الأولى لمسؤول سعودي رفيع للخرطوم، منذ الإطاحة بنظام الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في أبريل 2019.

وتأتي الزيارة بعد مؤتمر مجموعة أصدقاء السودان الثامن الذي استضافته السعودية في أغسطس الماضي، والذي أوصت مخرجاته بجدولة ديون السودان وإعفائها، ودعوة الأطراف غير المشارِكة في العملية السلمية إلى الانخراط فيها.

مكة المكرمة