وزيرا خارجية ودفاع فرنسا يزوران أبوظبي لبحث الوضع بأفغانستان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jn24m5

وزير الخارجية الفرنسي

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 23-08-2021 الساعة 16:18

ما الهدف من الزيارة؟

الوقوف على عمليات الإجلاء الجارية من أفغانستان.

ما الذي قدمته الإمارات خلال الإجلاء؟

ساهمت في إجلاء الرعايا الفرنسيين من أفغانستان.

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الاثنين، إنه سيتوجه برفقة وزيرة الدفاع فلورنس بارلي إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي؛ لبحث الوضع في أفغانستان وقضية الإجلاء.

وكتب الوزير الفرنسي على حسابه الرسمي في "تويتر" قائلاً: "سأتوجه اليوم إلى أبوظبي مع وزيرة الدفاع فلورنس بارلي، لشكر شركائنا الإماراتيين على دعمهم، والوقوف على عمليات الإجلاء الجارية من أفغانستان".

ومن المقرر أن يستقبل الوزيران من قبل ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد.

ووفقاً لوكالة "رويترز"، من المقرر أيضاً أن يقابل الوزيران الفرنسيان دبلوماسيين وجنوداً وعناصر شرطة من الإمارات للمساهمة في عمليات الإجلاء من كابل.

والخميس الماضي، بحث ولي عهد أبوظبي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عدداً من القضايا في المنطقة، بعد أيام من وصول قوات فرنسية إلى الإمارات؛ على خلفية التطورات في أفغانستان.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" إن الجانبين أكدا "أهمية دفع الجهود باتجاه ترسيخ الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة؛ من خلال الحلول الدبلوماسية والحوار الفاعل، بما يحقق تطلعات الشعوب إلى البناء والتنمية والعيش بسلام واستقرار".

كما قدمت فرنسا، في وقتٍ سابق، شكرها للإمارات على المساعدة في إجلاء الرعايا الفرنسيين من أفغانستان.

يذكر أن فرنسا عقب الأحداث الأخيرة التي وقعت في العاصمة الأفغانية كابل، وبعد سيطرة حركة "طالبان"، قالت إنها نجحت في إجلاء قرابة 100 فرنسي، وأكثر من 40 مواطناً من بلدان شريكة، وكذلك أكثر من ألف أفغاني يحتاجون الحماية.

مكة المكرمة